اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

ظل يحقن نفسه بسم أخطر الأفاعي لمدة 30 عاماً ولم يصب بأذى

يحقن جسمه بسم اخطر الثعابين
يحقن جسمه بسم اخطر الثعابين
يحقن جسمه بسم اخطر الثعابين
يحقن جسمه بسم اخطر الثعابين
يحقن جسمه بسم اخطر الثعابين
5 صور

أثار رجل خمسيني حيرة الأطباء بعدم تأثره بمفعول سم الأفاعي، بعد أن ظل يحقن نفسه بها لمدة 30 عاماً.

ويأمل الباحثون في أن تساهم حالة ستيف لودوين، في تطوير مضاد للسموم، اعتمادا على الأجسام المضادة الموجودة في جسمه.
وعرض لودوين مجموعته غير العادية من الزواحف، بما في ذلك "أندر سحلية على الأرض" وأفعى مميزة بسمها الخطير.

انتحار قس شهير بعد الكشف عن اغتصابه قاصرة لسنوات طويلة

وتعرف أفعى الأشجار الخضراء بأنها تقطن أجزاء من آسيا، وسمها خطير على البشر، إلا أن لودوين يجمع سمها ويحقن نفسه بها.
وقال صاحب الـ53 عاما إنه أصبح على دراية بمفهوم حقن سم الأفعى، ليصبح محصنا ضده عندما كان طفلاً.

واعترف بأن الكثيرين من الأطباء حذروه من الموت في نهاية المطاف، بسبب خطر صدمة الحساسية.
وأوضح لودوين "قالوا لي إن الكبد والكليتين لن يتحملا السم، ولكنه كل 6 أشهر إلى نحو عام يخضع للاختبار ويتجاوزه" كما يقول .