اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

وزارة البيئة والزراعة تقرر إنشاء أول مدينة للبن في السعودية

وزارة البيئة والمياه والزراعة
وزارة البيئة والمياه والزراعة
توقيع عقد استثمار أول مدينة للبن في المملكة- الصورة من حساب وزارة البيئة على تويتر
توقيع عقد استثمار أول مدينة للبن في المملكة- الصورة من حساب وزارة البيئة على تويتر
وزارة البيئة والمياه والزراعة
توقيع عقد استثمار أول مدينة للبن في المملكة- الصورة من حساب وزارة البيئة على تويتر
2 صور

تحت رعاية وزير البيئة والمياه والزراعة المهندس عبد الرحمن الفضلي وبحضور وكيل الوزارة للزراعة المهندس أحمد العيادة ووكيل الوزارة للشؤون الاقتصادية والتخصيص عبد الرحمن الزغيبي، ورئيس الجمعية التعاونية الزراعية ببلجرشي عبد الله الغامدي وعدد من قيادات الوزارة، فقد وقعت وزارة البيئة والمياه والزراعة مع الجمعية التعاونية الزراعية ببلجرشي، عقد استثمار أول مدينة للبن في المملكة لمدة 15 عامًا.

وأوضحت الوزارة أن هذه الخطوة تهدف إلى تحقيق الاكتفاء من المنتجات والمحاصيل الزراعية، وتشجيع حركة الاستثمار الزراعي، وتنمية الغطاء النباتي، وإيجاد فرص وظيفية لأهالي المنطقة، وتعزيز دور الجمعيات التعاونية في المملكة، وتتضمن المدينة زراعة 300 ألف شتلة بن عربي، بالإضافة إلى زراعة أشجار رمان ذات إنتاجية عالية ومناسبة للموقع.

وبيَّنت أن موقع المدينة سيكون في قرية معشوقة بمحافظة القرى التابعة لمنطقة الباحة، مشيرةً إلى أن المشروع سيشتمل على: مزرعة نموذجية، وتنفيذ مشتل حديث متكامل لزراعة شتلات البن، وإنشاء مركز صناعي يضم ورشًا ومخازن، ومركز للأعمال يحتوي على خدمات وسكن الضيافة ومركز للتدريب، إضافة إلى مبنى لطاقم الحراسة، وسكن خاص بالعاملين، ومكاتب إدارية وتحكم، إلى جانب بناء سور حول المدينة ومسجد.

يُذكر أن وزارة البيئة والمياه والزراعة تعمل على تطوير إنتاج وتصنيع وتسويق البن العربي، وتعد مناطق جازان والباحة وعسير من أهم المناطق وأكثرها زراعة للبن في المملكة.

ومن جهة أخرى قد سبق وحددت وزارة البيئة والمياه والزراعة شروط وضوابط تصدير محاصيل الخضار المزروعة في المساحات المكشوفة التي تعتمد في الري على المياه المتجددة بمنطقة الدرع العربي.

جاء ذلك خلال ورشة عمل نظمتها "الوزارة" تحت عنوان "شروط وضوابط تصدير محاصيل الخضار المزروعة في المساحات المكشوفة التي تعتمد في الري على المياه المتجددة"، حيث شددت الورشة على ضرورة أن يكون مصدر الخضار من مزارع تقع في منطقة الدرع العربي، والتي تمثل مناطق: جازان، عسير، الباحة، ومكة المكرمة، وهي المناطق التي تتوفر فيها مصادر المياه المتجددة.

وأوضحت "الوزارة" أنه سيتم السماح بالتصدير للمزارع الواقعة في المناطق المشتركة بين منطقة الدرع العربي، والرف الرسوبي بمناطق الرياض، القصيم،حائل، المدينة المنورة، تبوك،ونجران، بحيث تقوم وكالة المياه بالوزارة بالتأكد من وقوعها في منطقة الدرع العربي، فيما لا يتم السماح بتصدير المنتجات الزراعية الواقعة في مناطق: الشرقية، والجوف، والحدود الشمالية؛ لوقوعها بمنطقة الرف الرسوبي.