اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

سفارة المملكة في عُمان: لا توجد إصابات بين السعوديين جرّاء إعصار شاهين

حثّت السفارة المواطنين في حالة الحاجة للمساعدة على التواصل معها
سفارة المملكة في عُمان لا توجد إصابات بين السعوديين جرّاء إعصار شاهين
علم السعودية
علم السعودية
حثّت السفارة المواطنين في حالة الحاجة للمساعدة على التواصل معها
علم السعودية
2 صور

خلف إعصار شاهين في سلطنة عُمان فيضانات وأضرارًا أخرى كثيرة، وهو ما أجبر البعض على إخلاء منازلهم، وتوقفت الرحلات الجوية في كافة أنحاء السلطنة، كما دعا هذا الأمر بعض سفارات البلدان الأخرى في السلطنة إلى إصدار بيانات رسمية عبر حساباتها بمواقع التواصل المختلفة عن الإعصار شاهين، ومن ضمنها سفارة المملكة العربية السعودية.

وفي التفاصيل، فقد أكّدت سفارة المملكة في سلطنة عُمان، على عدم وجود أي إصابات بين المواطنين السعوديين في السلطنة نتيجة إعصار شاهين القوي؛ حيث وفّرت السفارة مساكن مناسبة لعددٍ من المواطنين بعد تلقيها اتصالاتهم، وذلك بمتابعة مباشرة من السفير السعودي لدى سلطنة عُمان عبدالله العنزي.

وقالت السفارة، في بيان لها، إن المواطنين السعوديين الموجودين في سلطنة عُمان، على درجة من الوعي والإدراك بالمخاطر المناخية التي تتعرّض لها السلطنة في الوقت الحالي، وبناءً على التوجيهات المبلغة للسفارة والاهتمام بالمواطنين السعوديين، وتأمين كل سبل المساعدة والحرص على سلامتهم، شُكلت لجنة منذ ورود خبر الإعصار المداري لمباشرة ومتابعة أي طارئ.

وأضافت، أن المواطنين السعوديين كافة في السلطنة بسلام حتى اللحظة، وأهابت بالمواطنين السعوديين في عُمان، توخي الحيطة والحذر والالتزام بتعليمات الهيئة العامة للطيران المدني في السلطنة تحسباً لتأثيرات الإعصار.

وحثّت السفارة، المواطنين في حالة الحاجة إلى المساعدة، على التواصل مع السفارة على هاتف شؤون السعوديين ٩٩٢١٣٣٩٤.

وفي ذات السياق، فقد توقع أستاذ المناخ بجامعة القصيم سابقًا، الدكتور عبدالله المسند، أن يتوغل اليوم الاثنين إعصار شاهين على هيئة منخفض جوي إلى أراضي المملكة.

وأوضح المسند، عبر حسابه الرسمي على موقع التدوينات المصغر "تويتر"، أن سحب المنخفض الجوي الكثيفة الركامية الضخمة والمفعمة بالرطوبة، تتشكل لتروي الركن الجنوبي الشرقي من الربع الخالي بأمطار متفرقة هذا اليوم، وليومين مقبلين، زاحفاً باتجاه وسط، ثم غربي الربع الخالي.

وأشار، إلى أن العواصف والأعاصير المدارية ليست شرًّا محضًا، بل فيها منافع لكوكب الأرض، إذ تقوم بعملية التوازن في نقل الطاقة الحرارية من مكان إلى آخر ومن جهة أخرى.

وأضاف، أن الأعاصير تجلب الأمطار الغزيرة التي تروي الأرض المجدبة، وتشكل السيول التي تحقن المياه الجوفية، وهو ما نلاحظه حاليًا في تداعيات إعصار شاهين على سلطنة عمان والإمارات والمملكة.