اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

متى يستحم طفلي قبل أو بعد الأكل؟

أشارت دراسات عالمية إلى أن الاستحمام فوراً بعد تناول الطعام قد يسبب للطفل توسعاً في الأوعية الدموية
قد يؤدي الاستحمام بعد الأكل إلى عرقلة عملية الهضم عند الطفل ما يزيد من فرص إصابته بالمغص والتقيؤ
يستحسن الانتظار على الأقل ساعة والأفضل ساعتان بعد إنهاء طعامه ثم استحمامه
4 صور

كثيراً ما تتساءل الأمهات عن الوقت الأمثل لاستحمام أطفالهن، ولا يعلمن ما إذا كان من الأفضل أن يستحم قبل أو بعد الأكل، بينما الأمهات المتشبعات بأفكار العهد الماضي والجدات كثيراً ما يرددن هذه النصيحة لهن: «لا تدخلي طفلك إلى الاستحمام بعد الأكل مباشرة» مفضلات أن يستحم الطفل قبل الطعام؛ حتى لا يحدث برد في بطنه وتفادياً لأي مشكلات صحية.
التقت «سيدتي نت» بالاستشارية في طب الأسرة الدكتورة «شريفة عبدالله الزهراني».

شاهدي أيضاً:5 جمل لا يُربي عليها صبي

 

مع عودة الأطفال إلى مدارسهم وخروجهم من المنزل وممارستهم الأنشطة البدنية يتساءل كثير من الأمهات عن كيفية تحقيق العناية السليمة بصحة ونظافة الطفل، وما الوقت الأمثل لاستحمام الطفل؟

دراسات عالمية عن حقائق الاستحمام والأكل:

أشارت دراسات عالمية إلى أن الاستحمام فوراً بعد تناول الطعام قد يسبب للطفل توسعاً في الأوعية الدموية وارتفاع تدفق الدم إلى بشرته؛ وذلك بسبب حصول ردة فعل من قبل الجسم تجاه الماء الذي يلامس بشرته.
تقول الأكاديمية الأميركية لطب الجلدية: «عدد مرات احتياج الطفل إلى الاستحمام يعتمد على عمره وأنشطته البدنية التي يقوم بها خلال اليوم».

 

حقيقة النصيحة المتوارثة: «لا تدخلي طفلك إلى الاستحمام بعد الأكل مباشرة»؟

المشكلة في الاستحمام بعد الطعام تكمن في ضخ كمية كبيرة من الدم إلى بشرة الطفل؛ لأن كمية الدم الموجود في معدته قد تساعد على هضم الطعام، ومن ثم يتمّ ضخها أيضاً إلى بشرته، فتتبدّل وجهتها المعتمدة إلى معدته؛ ما يُعرقل عملية هضم الطعام في معدة طفلك ويؤخّرها، ويسبب ألماً في البطن وقيئاً.

1tbwn_3_631.jpg