اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

غواصة صينية تصوّر لقطات مدهشة لكائنات بحرية غريبة

سمكة أبو الشص المرعبة
مخلوقات غريبة في قاع المحيط
من مخلوقات المحيط الغامضة
شعب مرجانية غريبة للغاية
شُعب مرجانية غريبة الشكل
وصلوا لعمق أكثر من 2000 متر
الغواصة الصينية التي نفذت المشروع البحثي
كأنه كوكب آخر ليس الأرض
9 صور

إن كنت تعتقد أنك رأيت كل شيء، فراجع نفسك كثيراً، أو كثيراً جداً أيضاً!! فبيتنا الكبير الذي نعيش فيه –كوكب الأرض- يخبئ العديد من الأسرار المدهشة، والمشاهد التي لا يمكن أن تخطر على بال بشر. عوالم أخرى خفية تنتظر من يكتشفها، كالتي كشفتها غواصة صينية صورت لقطات مدهشة لكائنات بحرية غريبة في أعماق البحر، بدت هذه الكائنات كأنها تعيش في عالم أو كوكب آخر مختلف تماماً عن كوكبنا الأزرق.
ووفقاً لصحيفة الـ«ديلي ميل» البريطانية، فإن قناة «سي سي تي في CCTV» الصينية، كانت قد بثت في اليوم العالمي للمحيطات، الذي وافق يوم السبت 8 حزيران/يونيو، فيديو التقطته غواصة صينية على عمق 6 آلاف و561 قدماً تحت سطح البحر؛ أي ما يعادل أكثر من 2000 متر في تلك الأعماق الغامضة، ظهر فيه تنوع حياتي غريب للغاية لمخلوقات البحار الغامضة، وبجودة ودقة عاليتين.


عالم المحيطات.. حياة أغرب من الخيال

5432621-1253496437.jpg


أسماك بأشكال غريبة، شعب مرجانية كأنها أتت من كوكب آخر، وعاشت في قاع المحيط، أعداد هائلة من الـ«روبيان الأعمى»، التي أثارت استغراب العلماء الصينيين لكثرتها، أنواع غريبة وغير مألوفة من «سرطان البحر»، كل هذه المشاهد وأكثر رصدتها الغواصة الصينية التي صورت لقطات مدهشة لكائنات بحرية غريبة في أعماق البحر، خلال رحلة علمية اسكشافية تم الإعلان عنها مؤخراً.
أضف إلى ذلك نوع غريب من الأسماك التي يعتقد بأنها من فصيلة «سمكة أبو الشصّ» المرعبة، رجح العلماء أنها لم تشاهد من قبل، إلى جانب نوع آخر لا يقل غرابة من «خيار البحر»، الذي يتميز بلونه الأرجواني الزاهي، حيث حاول العلماء التقاطهما عبر ذراع ميكانيكية ممتدة من الغواصة، إلا أن السمكتين هربتا بسرعة كبيرة.
ونقلت الصحيفة البريطانية عن «الأكاديمية الصينية للعلوم» أن هذه الغواصة الصينية اسمها «محارب أعماق البحار». وكان على متنها قبطان واحد واثنان من العلماء، قامت بتنفيذ مشروع علمي بحثي في أعماق المحيط الهندي، خلال شهر آذار/مارس الماضي 2019. استمر هذا المشروع لـ121 يوماً، تمت خلالها ما لا يقل عن الـ62 غطسة إلى الأعماق.


ليست الغواصة الصينية الأولى..

5432646-654449092.jpg
وأشارت الأكاديمية الصينية إلى أن غواصة «محارب أعماق البحر»، تعتبر ثاني الغواصات الصينية التي تغوص برحلة مأهولة بالبشر إلى هذا العمق الكبير، وذلك بعد غواصة «لياو لونغ»، التي بلغ العمق الذي وصلت إليه 4500 متر تحت سطح المحيط، وكان ذلك خلال رحلة علمية مأهولة بالبشر انطلقت خلال العام 2017.


الصين تفكر بغزو الأعماق..

5432636-836609157.jpg
وكانت العديد من وسائل الإعلام الصينية، الرسمية، قد أشارت في أوقات سابقة إلى أن الدولة تخطط لبناء غواصتين مأهولتين بالبشر، بإمكانهما الوصول إلى عمق 11 ألف متر بحلول العام القادم 2020. والأمر لا يتوقف عند هذا الحد، حيث أشارت وسائل الإعلام إلى أنه في حال نجاح هذين المشروعين العلميين، فإن السلطات المعنية تخطط لبناء مركبات يمكن التحكم بها عن بُعد، لتحمل العلماء الصينيين إلى أعمق نقطة معروفة في المحيط، والتي يطلق عليها اسم «تشالنجر ديب».


نقطة «تشالنجر ديب»... التحدي التاريخي الصعب

5432631-1341186437.jpg
ومن الجدير بالذكر أن أعمق نقطة معروفة في قاع المحيط، والتي تدعى «تشالنجر ديب»، كان قد تمكن 3 أشخاص فقط بالتاريخ من الوصول إليها، وهم كل من الضابط الأمريكي المتقاعد «دان والش»، وزميله في الرحلة نفسها، العالم السويسري الراحل «جاك بيكارد»، وكان ذلك في العام 1960. أما الشخصية التاريخية الثالثة التي قهرت الـ«تشالنجر ديب»؛ فهو صانع الأفلام الكندي الشهير «جيمس كاميرون»، خلال الرحلة التي قام بها في العام 2012.