بلس /حياتنا

ماذا حدث في مكتب «سيدتي» بالمغرب ليلة القدر

«سيدتي» تساهم مع عدد من المتطوعين والمتطوعات الشباب في إحياء ليلة القدر، وإدخال البهجة إلى قلوب أطفال معوزين، كانوا يرافقون آباءهم طيلة عملية فطور «من القلب» التي أطلقتها جمعية مغرب 21 بداية رمضان، كما تم في الحفل استقبال المعوزين وعابري السبيل؛ لتناول إفطارهم بفضاء مدرسة جسوس بالرباط.

من القلب
«سيدتي» أهدت كسوة العيد لهؤلاء الأطفال، الذين يعانون من أوضاع اجتماعية صعبة، وعددهم 40 طفلاً وطفلة؛ تتراوح أعمارهم بين السنتين إلى 12 سنة، وتم توزيع الملابس التقليدية ليظهر فيها الأطفال في ليلة القدر في أبهى حلة، وقام المتطوعون جنباً إلى جنب مع «سيدتي» بتزيين الأطفال، والاحتفال بهم وفق الطقوس المغربية.

مشاركة فنية
شارك احتفال «سيدتي» كل من الفنانة آمال عبد القادر، والفنان عزيز حسني اللذان غنيا للأطفال في أجواء حميمية ومبهجة، بمشاركة فرقة عيساوة التقليدية. وعبرت الفنانة آمال عبد القادر عن سعادتها بالمشاركة في الحفل، وقالت: عشت أجواءً جميلة أشكر كل من ساهم في هذا الاحتفال، ويسعدني أن أتقاسم الفرحة مع هؤلاء الأطفال. وأشاد عزيز حسني بدوره بمبادرات «سيدتي»، وقال إن الخير أصل فينا كمغاربة ومسلمين ومزيد من هذه المبادرات تعطي إشارة بأننا لازلنا بخير.

تقدير عام
شكر عبد الغني بنسعيد رئيس الجمعية التفاتة «سيدتي»، وعبر عن اعتزازه بصداقة «سيدتي» كمجلة مواطنة ساهم وإياها في عدد من التظاهرات الخيرية والاجتماعية، وبدورها عبرت سميرة مغداد مسؤولة تحرير مكتب «سيدتي» عن استعداد «سيدتي» كمجلة في دعم كل المبادرات الإنسانية، وثمنت مجهودات الشباب الذين انخرطوا بكل تلقائية في مبادرة «فطور من القلب»، وعددهم 750 متطوعاً، وقالت المتطوعة وفاء المشرفة على تنظيم ليلة القدر: مبادرة «سيدتي» تدخل في إطار التضامن مع الطفولة المحرومة، ونتمنى أن تنخرط أكثر وأكثر في العمل الخيري؛ لأنه يساهم في تنمية المجتمع وتماسكه.
أما الإعلامية فاطمة برودي فقالت: حيثما كان الخير يجب أن نكون، وحيت شباب الجمعية الذين تطوعوا طيلة رمضان لخدمة ومرافقة المعوزين.
وفي نهاية الحفل قدمت الجمعية لعدد من الإعلاميين والفنانين شواهد تقدير عن دعم المبادرات.

المزيد من حياتنا

X