اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

غرفة جدة ترعى 1000 رائد ورائدة تعزيزًا لثقافة العمل الحر

ثامر الفرشوطي
2 صور

أبرمت غرفة جدة مذكرة تعاون مع عيادات الأعمال، بهدف تقديم الدعم والاستشارات لنحو 1000 رائد ورائدة في مجالات الأعمال المختلفة وأصحاب المنشآت المتناهية الصغر والمنشآت الصغيرة والمتوسطة بمحافظة جدة؛ وذلك مساهمة في نشر ثقافة العمل الحر وتعزيز بيئة ريادة الأعمال لتكون نموذجًا يُحتذى به.
حيث مثل الغرفة في التوقيع على المذكرة الأمين العام حسن بن إبراهيم دحلان، ومثل عيادات الأعمال رئيس مجلس الإدارة ثامر بن أحمد الفرشوطي.
وتنص مذكرة التعاون على تقديم مبادرة عيادة الأعمال الاستشارية المجانية للإسهام في ريادة منطقة مكة المكرمة من خلال الحد من المنشآت والمشاريع المتعثرة، حيث تستهدف العيادات رواد الأعمال وأصحاب المنشآت متناهية الصغر وأصحاب المنشآت المتوسطة من خلال تقديم الاستشارات عبر نخبة من الخبراء والمستشارين والمتخصصين بما يواكب رؤية 2030 الهادفة إلى زيادة مساهمة المنشآت الصغيرة في دعم ناتج الدخل المحلي.
من جانبه أوضح أمين عام غرفة جدة حسن بن إبراهيم دحلان أن مبادرة عيادة الأعمال الاستشارية المجانية ستفعل التطوع المتخصص لدى رجال ورواد الأعمال الممارسين للعمل الحر والخبراء ومكاتب الاستشارات من خلال المشاركة بتقديم خبراتهم واستشاراتهم فضلاً عن دورها في تعزيز قيم وثقافة العمل لدى الشباب والشابات وتهيئة الشباب والشابات وإعدادهم للدخول في ريادة الأعمال.
في ما أشار الفرشوطي إلى أن عيادات الأعمال الاستشارية تهدف لتعزيز البيئة الاقتصادية وتقديم الدعم لرواد الأعمال وأصحاب الأفكار بالشراكة مع الغرف التجارية والجامعات والجهات ذات العلاقة، مبينًا أن العيادات تعتمد على توفير خبرات تخصصية دقيقة في مجالات الأعمال لأصحاب المشاريع فضلاً عن الربط بين أصحاب الأفكار والمشاريع والمستثمرين.