اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

الأمن التونسي يقبض على فتاتين تقودان عصابة

تعبيرية

في المجتمع العربي عموما والتونسي خصوصاً نادراً ما تقود إمرأة تنظيم عصابي مهدد للأمن وللإستقرار حيث يسيطر الرجال كما هو حال مجالات كثيرة على مقاليد الأمور وصنع القرار فيكون هو المخطط والمفكر للسرقات والجرائم،لكن كان الأمر مختلفاً جداً في منطقة "أكودة" التونسية حيث نجح رجال أمن منطقة "أكودة" ليلة أمس السبت 26 مايو- أيار من كشف الستار عن عصابة محلية نفذت سلسلة سرقات سابقة ناجحة داخل محلات تجارية كبرى في "الجهة"،حيث تم القبض على فتاتين شابتين من أصل تونسي تتراوح أعمارهما بين "20" و"25" سنة تقودان عصابة سرقة محلات تجارية كبرى بدهاء لغاية لحظة وقوعهما في قبضة الأمن،بينما لاذ العضو الثالث في العصابة بالفرار بعد أن تم معرفة هويته،وإصدار قرار بتفتيش منزله وفقاً لما نشرته صحيفة "الشروق " التونسية.

واحتجز رجال الأمن التونسي في "أكودة" السيارة المستخدمة من قبل العصابة في السرقات،وضبط فيها بضاعة مسروقة عبارة عن كمية كبيرة من "مواد التجميل" الباهظة الثمن، التي سرقتها المتهمتين من المحلات ،وقمنّ بإخراجها عبر شنطهن أو تحت ثيابهن.

وتم إيقاف المتهمتين من قبل الأمن ،وسيتم تحويلهن في الأيام القادمة للقضاء ليحاكمنّ فيما نسب إليهن من تهم بالسرقة والإخلال بالأمن العام.