اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

لطيفة أبونيان أول سعودية «مستشارة لوزير العمل»

صورة تعبيرية
أبونيان كانت تشغل منصب وكيل وزراة الشؤون الاجتماعية سابقاً
العمل تعيين أول أمرأة بمنصب مستشار وزير
وزارة العمل والتنمية الاجتماعية
4 صور

أصدر وزير العمل والتنمية الاجتماعية «علي الغفيص» قرارًا وزاريًا بتعيين «لطيفة بنت سليمان أبونيان» مستشارًا للوزير لشؤون الرعاية الاجتماعية بناءً على الصلاحيات المخولة بها نظامًا، في خطوة جديدة تعزز حضور المرأة في المناصب الحكومية والتنفيذية.
وحول هذا المنصب قالت أبونيان لـ«سيدتي»: أتمنى أن أكون محل الثقة التي منحت لي، وأكون مستشارة لمعالي وزير العمل والتنمية الاجتماعية في كل ما يخص الرعاية الاجتماعية وشؤون وهموم المواطنين بشكل عام».


وبينت أن السعودية تخطو خطوات سباقة واهتمامها بالمرأة ليس منذ الآن، وقالت «حتى وإن لم يكن اهتمام السعودية بالمرأة ملحوظًا للعالم، ولكن نحن في الداخل نعلم أن هناك اهتمامًا وتركيزًا»، وأشارت إلى أنها شغلت العديد من الماصب الأولية كامرأة سعودية وقالت: «فأنا تشرفت بحضور المجالس الدولية والمحلية، فالاهتمام موجود ولكن الآن أصبح بخطوات أسرع».


وتعد أبونيان التي كانت تشغل منصب وكيلة وزارة الشؤون الاجتماعية سابقًا، أول سعودية يتم تعيينها بمنصب مستشار وزير، وجاءت تلك الخطوة بالتوافق مع أهداف ومبادرات برنامج التحول الوطني 2020 ورؤية المملكة 2030.
وهي من الكفاءات الاجتماعية المؤهلة في وزارة الشؤون الاجتماعية، وسبق أن تقلدت عددًا من المناصب القيادية في الدور والمؤسسات الاجتماعية النسائية، من بينها منصب المديرة العامة للإشراف النسائي الاجتماعي وأخيرًا وكيلة وزارة الشؤون الاجتماعية.
عملت في بداياتها بالعمل الاجتماعي بمجال شديدي الإعاقة كمشرف على أقسام الأطفال، ثم عملت كمديرة لدار التربية الاجتماعية للبنات، وتدرجت بالعمل في مكتب الإشراف إلى أن تولت منصب المديرة العامة لمكتب الإشراف، ثم عملت كمديرة لدار التربية الاجتماعية للبنات، وتدرجت بالعمل في مكتب الإشراف إلى أن تولت منصب المديرة العامة لمكتب الإشراف الاجتماعي النسائي بالرياض في عام 1429هـ، خلفًا لسمو الأميرة سارة بنت محمد مؤسسة العمل الاجتماعي للمرأة في السعودية.


كما حضرت عدة ملتقيات ومؤتمرات، من بينها لقاء الخبراء الوطني الثاني حول العنف الأسري مستجدات التصدي، وحضور اللقاء التعريفي في البرامج التدريبية الموجهة للإدارة العليا والوسطى والمدراء التنفيذيين ومدراء الموارد البشرية بعنوان «التغيرات العالمية في عالم الأعمال تطلب تطوير المدراء التنفيذيين»، وشاركت بورشة عمل بحث أوضاع الفتيات من تجاوزن سن 18 سنة، كما حضرت اجتماع الطاولة المستديرة حول التفكير الإستراتيجي، وحضرت المؤتمر السعودي الأول لرعاية الأيتام.


وجاء تعيين أبونيان بعد تعيين امرأتين في مناصب قيادية بالقطاع المالي السعودي، هما سارة السحيمي بمنصب رئيس مجلس إدارة شركة السوق المالية السعودية «تداول»، وهي أكبر بورصة في الشرق الأوسط، والجهة الوحيدة المصرح لها بالعمل كسوق للأوراق المالية في المملكة، في سابقة تعتبر الأولى بتاريخ المملكة، ورانيا محمود نشار رئيسًا تنفيذيًا لمجموعة سامبا المالية السعودية».