اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

هل يتم تنفيذ وصية محمد سلطان الأخيرة أثناء تشييع جثمانه اليوم؟

محمد سلطان -الصورة من حساب جمعية المؤلفين والملحنين على الفيس بوك

أطلقت المطربة نادية مصطفى عضو مجلس نقابة المهن الموسيقية، مناشدة عاجلة لكل المسئولين، تطلب فيها تنفيذ وصية الموسيقار الراحل محمد سلطان، والمتعلقة بتشييع جثمانه ملفوفاً بعلم مصر، تقديراً لمسيرته الوطنية، ودعمه للفن المصري على مدار العقود السابقة.

محمد سلطان -الصورة من حساب جمعية المؤلفين والملحنين على الفيس بوك

نادية مصطفى أطلقت المناشدة عبر حسابها بموقع الفيس بوك قائلة: «أناشد وأرجو مسؤولي دولتي مصر الحبيبة، تنفيذ وصية أُستاذنا والقامة الفنية، والإنسانية الكبيرة بتكريمه بلف جثمانه بعلم مصر، وهو يالفعل يستحق؛ لأنه قدم الكثير لمصر، يكفي أنه قدم من خلال مشواره الفني أعمالاً خالدة مدى الأجيال، وفن عظيم محترم مُشرف واكتشف الكثير من المواهب الحقيقية ووقف إلى جوارها دون مقابل، وأيضاً كان نموذجاً إنسانياً راقياً وقدوة لكل من تعامل معه؛ فهو حقاً نموذج لفنان واجهة مُشرفة لمصر».

وتابعت: «رحم الله أستاذي وأبي وأخي وصديقي وأكرمه الله بأعلى منازل الجنة».

يُذكر أن مراسم تشييع جثمان الموسيقار محمد سلطان تم تأجيلها من الأمس الإثنين لتُقام اليوم الثلاثاء عقب صلاة الظهر، استجابة لرغبة ابنه الطبيب طارق في إلقاء النظرة الأخيرة على والده، وقام بالفعل بحجز تذكرة على أول طائرة متجهة من ألمانيا إلى القاهرة.

كما تسببت وصية الملحن محمد سلطان في تعزيز قرار تأجيل مراسم تشييع جثمانه؛ حيث طلب من مساعدته الخاصة أن يتم لف جثمانه بعلم مصر، وأن يتم تشييع الجنازة وقبول العزاء في مسجد عمر مكرم دون غيره، خاصة أنه المسجد المخصص رسمياً لتشييع رموز الفن والثقافة والسياسة على مدار نصف قرن».

وأصدرت جمعية المؤلفين والملحنين والناشرين المصريين «الساسيرو» بياناً أعلنت فيه نعيها الموسيقار محمد سلطان، الذي شغل سابقاً منصب رئيس الجمعية، وتقدم مجلس الجمعية برئاسة الدكتور مدحت العدل، نيابة عن الأعضاء بخالص العزاء لأسرة الفقيد داعين المولى عز وجل أن يتغمد الفقيد برحمته، وأن يلهم أهله وذويه الصبر والسلوان.

وسبق أن نعى مجلس إدارة نقابة المهن الموسيقية المصرية برئاسة الفنان مصطفى كامل الموسيقار محمد سلطان، وأصدر مجلس إدارة النقابة بياناً صحفياً، جاء فيه: «ينعى مجلس إدارة نقابة المهن الموسيقية برئاسة النقيب مصطفى كامل، ببالغ الحزن رحيل الموسيقار الكبير الفنان محمد سلطان، وتتخذ النقابة الآن كل الإجراءات برئاسة الفنان مصطفى كامل والفنانة نادية مصطفى والفنان حلمي عبد الباقي من أجل تحديد مكان عزاء يليق بقيمة الراحل الموسيقار الكبير محمد سلطان».

وقال مصطفى كامل: «محمد سلطان فنان كبير وعظيم، قدم أعمالاً رائعة ستظل عالقة فى وجدان الجميع، رحمه الله وأسكنه فسيح جناته».

وأضاف كامل أن مجلس إدارة النقابة بالكامل يعمل حالياً على إنهاء جميع الإجراءات المتعلقة بجثمان الفنان الراحل، وتحديد ميعاد صلاة الجنازة عليه، وكذلك حجز مكان لتلقي العزاء يليق بالفنان الراحل.

محمد سلطان عُرف في البداية بوصفه ممثلاً من مواليد الإسكندرية 2 من يوليو 1937، حصل على ليسانس الحقوق عام 1960، ثم اتجه إلى التمثيل، ثم التلحين، وله أعمال كثيرة لكبار المطربين مثل فايزة أحمد وهاني شاكر وميادة الحناوي وعلي الحجار ومحمد الحلو.

تزوَّج من الفنانة فايزة أحمد ولحَّن لها أشهر أغانيها «غريب يا زمان، رسالة إلى امرأة، قاعد معايا، آخد حبيبي».

وأنجب ولدين هما طارق وعامر، توأمين من المطربة فايزة أحمد، ويعملان في مهنة الطب.

لمشاهدة أجمل صور المشاهير زوروا «إنستغرام سيدتي».

وللاطلاع على فيديوغراف المشاهير زوروا «تيك توك سيدتي».

ويمكنكم متابعة آخر أخبار النجوم عبر «تويتر» «سيدتي فن».