اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

القمر العملاق ينير سماء العالم اليوم

القمر العملاق. الصورة من طقس العرب
القمر العملاق. الصورة من طقس العرب

اليوم الأربعاء الموافق "13 يوليو" ستشهد سماء الوطن العربي والعالم اكتمال قمر ذي الحجة، وسيكون ثالث بدر عملاق والأقرب إلى الأرض هذا العام، وسيُنير قمر شهر يوليو العملاق سماء الأرض الليلة فيما يُسمى بقمر الغزال.

البدر العملاق


وبحسب طقس العرب في هذا اليوم ستتزامن لحظتان فلكيتان مهمتان مرتبطتان بالقمر: نقطة الحضيض والبدر. بحيث يصل القمر في تمام الساعة 12:00 ظهرًا بتوقيت مكة المكرمة إلى أقرب نقطة له من الأرض لعام 2022 (نقطة الحضيض)، ويكون على بُعد 221,994 ميلاً (357,264 كيلومترًا). وبعد تسع ساعات و 38 دقيقة (أي على الساعة 9:38 مساء بتوقيت مكة) سيصل القمر إلى طور البدر المكتمل، وسيظهر البدر العملاق الليلة أكبر بنسبة 14% وأكثر سطوعًا بنسبة 30% مقارنةً بالبدر عند أبعد مسافة له عن الأرض (الأوج).

ثالث بدر عملاق


تجدر الإشارة إلى أنّ هذا القمر العملاق يعد ثالث بدر عملاق لهذا العام، حيث كان البدر العملاق الأول كان في شهر مايو، والثاني في شهر يونيو، والمعروف بقمر الفراولة، والرابع سيكون شهر أغسطس القادم.

بدر "قمر الغزال"


يذكر أنّ اسم "قمر الغزال" أو (Buck Moon) أُطلق على القمر في طور البدر لشهر يوليو من قبل سكان ألغونكوين الأصليين في ما يعرف الآن بشمال شرق الولايات المتحدة. وحصل البدر على هذا الاسم لأنه خلال هذه الفترة تنبت الغزلان الذكور، المعروفة باسم Buck قرونها المخملية.
وهناك أسماء أخرى للقمر المكتمل الذي يحدث في شهر يوليو، وهي: قمر الرعد (Thunder Moon)، بسبب العواصف الرعدية المتكررة في أوائل الصيف. وفي أوروبا، يُطلق على البدر اسم قمر القش (Hay Moon) كونه يتزامن مع موسم جمع القش أو (Grain Moon) في المملكة المتحدة.

عدد مرات حدوث القمر العملاق


يمكن أن يكون هناك أكثر من قمر عملاق في كل عام. بحيث يتكرر حدث القمر العملاق في بعض السنوات ثلاثة مرات، أو أربعة (مثل هذا العام)، وفي حالات قليلة (كما في السنوات 2029 و 2033) يمكن أن يكون هناك ما يصل إلى خمسة.

تأثير القمر العملاق على الأرض


لا يؤثر البدر العملاق على الكرة الأرضية، باستثناء ظاهرتي المد والجزر، ففي كل شهر في يوم البدر المكتمل تنتظم الأرض والقمر والشمس، وهذا يسبب مدًا وجزرًا أكبر من المعتاد، فالمد العالي يرتفع على نحو استثنائي، ويحدث أخفض جزر على نحو استثنائي، ولأنّ القمر البدر سيكون قريبًا من نقطة الحضيض سوف تبرز هذه الظاهرة، لكن تأثير القمر عند الحضيض ضئيلًا، إلا أنه قد يؤثر في حال وجود عواصف ساحلية تُصادف في هذا الوقت بحيث ستؤدي إلى تفاقم الفيضانات الساحلية.



يمكنكم متابعة آخر الأخبار عبر تويتر "سيدتي"