اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

أمانة العاصمة المقدسة تدشن المستكشف الجغرافي الجديد.. وهذه مميزاته

أمانة العاصمة المقدسة تدشن المستكشف الجغرافي الجديد
أمانة العاصمة المقدسة

دشن أمين العاصمة المقدسة المهندس محمد بن عبد الله القويحص، اليوم، مستكشف مكة الجغرافي الجديد الذي يعد البديل المطور للمستكشف الجغرافي القديم المفعل لدى الأمانة منذ 2013.

تطوير المستكشف الجغرافي

جاء ذلك من خلال توظيف الطاقات البشرية والامكانيات المتاحة في استخدام أحدث التقنيات العالمية في مجال الخرائط الرقمية والخدمات الخرائطية لتطوير المستكشف الجغرافي لأمانة العاصمة المقدسة وتفعيل استعراضه بمتصفحات الانترنت المختلفة على الحاسب الآلي والهواتف الذكية إضافة لتحسينات في سرعة الاستجابة والواجهات والأدوات المساندة.

من جانبه كشف مدير مركز نظم المعلومات الجغرافية للمهندس عصام بن على تريمي، عن المميزات الأساسية للمستكشف الجغرافي الجديد والمتاحة لمنسوبي الأمانة ولعامة الجهات الخدمية.

وجاءت المميزات كالتالي:

• العمل على متصفحات الانترنت المختلفة بالحاسب الآلي والهواتف الذكية.

• تحسين سرعة الاستجابة والعرض.

• توفير دليل استخدام لجميع الأدوات التي يتضمنها المستكشف.

• إمكانية عرض المواقع بالمراجع الجغرافية المستخدمة بالأمانة على مستكشف مكة الجغرافي.

• توفير أداة رسم متنوعة مع حفظها وإمكانية مشاركتها.

• توفير أداة المقارنة المكانية لخريطتين لأي موقع على الشاشة.

• توفير أداة التسلسل الزمني للمصورات التاريخية.

وأكد المهندس عصام، على توفر العديد من الأدوات الخاصة بالمستكشف الجغرافي التي تتاح بشكل حصري لموظفي امانة العاصمة وفق والإجراءات وسياسات الصلاحيات المعتمدة بأمانة العاصمة المقدسة من خلال الرابط التالي: https://maps.holymakkah.gov.sa

ومؤخرًا كان أمين العاصمة المقدسة المهندس محمد بن عبد الله القويحص، قد دشَّن تطبيق حصر عدادات الكهرباء وأعمدة الانارة الخاصة بأمانة العاصمة المقدسة، أحد منتجات مركز المعلومات الجغرافية بالتعاون مع إدارة الإنارة.

وأوضحت الأمانة، بأن التطبيق يأتي استمرارا لحزمة المنتجات الرقمية وهو يتضمن رقمنه وحصر مواقع ومعلومات وأبراج عدادات الكهرباء الخاصة بأمانة العاصمة المقدسة وإعداد خريطة رقمية لإدارة تشغيل وصيانة الإنارة لعرض العدادات وشبكات الإنارة ومكوناتها بشوارع وطرق مكة المكرمة والبلديات التابعة لها، بواسطة الهواتف الذكية.

ويأتي ذلك استمرارًا لأعمال أمانة العاصمة المقدسة الرقمية وتطبيقاتها الفعالة، في تمكين الإدارات التنفيذية من القيام بمهامها الميدانية للخدمات المتفرقة بالعاصمة المقدسة بواسطة التقنية الذكية.