اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

متى تبدأ المرضعة بنظام غذائي للتخسيس؟

صورة لأم مرضعة تحرص على الرضاعة
الرضاعة تخلصك من الوزن الزائد وليس العكس
صورة لأم مرضعة تحرص على الرضاعة
الرضاعة تخلصك من الوزن الزائد وليس العكس
صورة لأم مرضعة بقوام صحي
حافظي على قوامك
صورة لرضيع يستمتع بالرضاعة الطبيعية
علاقة تجلب السعادة
صورة لأم مرضعة تحرص على الرضاعة
صورة لأم مرضعة تحرص على الرضاعة
صورة لأم مرضعة بقوام صحي
صورة لرضيع يستمتع بالرضاعة الطبيعية
4 صور

تقع الأم الحامل والمرضعة بعد ذلك ضحية لنصائح المحيطين بها، فالجميع ينصحها بأن تأكل كمية مضاعفة من الطعام، ففي مرحلة الحمل فهي تأكل من أجل شخصين أو روحين حسب تعبيرهم، وفي مرحلة الرضاعة فهي ترضع وبحاجة لزيادة إدرار حليبها، مما يعني ضرورة زيادة كمية الطعام، والنتيجة أن الأم بعد عدة أشهر من الولادة والمرور بمرحلة الرضاعة تكون قد اكتسبت وزناً زائداً، ولم يعد قوامها كما كان، وهذه المشكلة تؤرق الأمهات، تعرض "سيدتي وطفلك" وفي حديث خاص لها اللقاء بالدكتورة لمياء جودة؛ استشارية رعاية الرضع والتي أشارت للنصائح الآتية حول التخسيس وأثره على الرضيع.

متى تبدأ المرضعة بنظام التخسيس؟

التخسيس بعد الشهر السادس من الولادة

ينصح الأطباء وخبراء التغذية أن تبدأ الأم المرضعة بالخضوع لأنظمة التخسيس المناسبة للمرضع بعد الشهر السادس من الولادة.

ويمكن أن تستمر الأم بالرضاعة الطبيعية حتى الشهر السادس لكي تحافظ على صحة المولود ومناعته.

وفي نفس الوقت تساعد الولادة الطبيعية على عودة الرحم لحجمه الطبيعي، والتخلص من الوزن الزائد وخاصة الدهون المتراكمة في منطقة البطن بسبب الحمل.

وفي حال ظل الوزن زائداً، فلا ينصح أن تتبع المرضعة أنظمة تخسيس في الفترة الأولى من الرضاعة، وحيث يرتبط الشهر السادس من عمر الرضيع بالوقت الأنسب لكي يتم إدخال الطعام الخارجي الصلب له؛ مما يعني أن الرضاعة الطبيعية سوف تتناقص ؛وهذا يعني أن أي سعرات حرارية تحصل عليها الأم سوف تؤدي لزيادة وزنها، ولن تزيد من إدرار الحليب للرضيع.

تعرفي إلى المزيد: أسباب رفض الطفل الرضاعة الطبيعية

أخطاء تؤدي لزيادة وزن المرضعة

تقوم الأم بتناول كميات كبيرة من الأطعمة التي تحتوي على السكريات والدهون الغير صحية معتقدةً أنها سوف تزيد من كمية الحليب من أجل رضيعها.

تتوقف الأم عن الرضاعة الليلية وتتناول وجبة العشاء في وقت متأخر وبكميات كبيرة.

تتناول المرضعة كمية كبيرة من العصائر الغير طبيعية، وهذه تحتوي على كمية مضاعفة من السكر الذي يؤدي لزيادة الوزن، وتلجأ الأمهات لهذه العصائر الجاهزة بدعوى أنها سريعة ولا تحتاج لوقت لكي تعدها.

تستخدم الأم بعض وسائل الحمل دون أن تستشير الطبيب بعد الولادة خوفاً من حدوث الحمل مرة ثانية، وبعض أنواع وسائل الحمل تؤدي لخلل هرموني يزيد من وزن المرضعة.
ويفضل أن تتبع الأم الحامل نظاماً للتخسيس تحت رعاية طبيب أخصائي تغذية و استشاري رضاعة طبيعية.
كما يجب ألا تستخدم أي نوع من أنواع المسهلات التي تباع في محلات العطارة لأنها تضر بالرضيع.

تعرفي إلى المزيد: علامات الحمل بعد النفاس

نصائح للحفاظ على الرضاعة الطبيعية

الرضاعة الطبيعية تفيد الأم والطفل

يجب أن تقدم الأم حليب صدرها للمولود وهو المعروف بحليب السرسوب بمجرد الولادة ولمدة خمسة أيام لكي تحافظ على استمرار نزول الحليب، وتخلصها من الدهون الزائدة المتراكمة في بطنها.

  • يجب على الأم المرضعة أن تستخدم الوضع الصحيح للرضاعة لكي تريح نفسها وتريح رضيعها وتستمر بهذه الطريقة الصحية في التغذية.
  • ويمكن أن تستخدم شفاط الحليب في حال وجود مشاكل في الرضاعة لديها أو لدى الرضيع.
  • لا تستخدمي الحلمة المصنوعة من السليكون دون ضرورة لأنها تسبب قلة نزول الحليب.
  • عدم تقديم الماء للرضيع قبل الشهر السادس.
  • عدم تقديم الأعشاب المغلية للرضيع لأنها تقلل من تقبله لحليب الأم.

ملاحظة من "سيدتي نت" : قبل تطبيق هذه الوصفة أو هذا العلاج استشارة طبيب مختص.