اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

طرق علمية تساعدك على زيادة معدل ذكائك

طرق علمية تساعدك على زيادة معدل ذكائك
الأنشطة الذهنية
طرق علمية تساعدك على زيادة معدل ذكائك
الاسترخاء والتأمل
طرق علمية تساعدك على زيادة معدل ذكائك
الابتعاد عن التوتر والإحباط
طرق علمية تساعدك على زيادة معدل ذكائك
التفكير الإيجابي
طرق علمية تساعدك على زيادة معدل ذكائك
طرق علمية تساعدك على زيادة معدل ذكائك
طرق علمية تساعدك على زيادة معدل ذكائك
طرق علمية تساعدك على زيادة معدل ذكائك
4 صور

يبحث العديد من الأشخاص عن طريقة لزيادة الذكاء، وفي الحقيقة لا يوجد طريقة واحدة؛ إذ يوجد العديد من الأعمال البسيطة التي قد تساعد في رفع الذكاء، منها: التمارين الرياضية، تناول الغذاء الصحي، أخذ قسط كاف من النوم، التفكير بإيجابية، ممارسة الأنشطة الذهنية وممارسة الاسترخاء والتأمل.

تقول الدكتورة هبة علي، الخبيرة النفسية لسيدتي: بحسب المكتبة الوطنية للطب فإن أنواع الذكاء المختلفة ليست أمراً ثابتاً، وإنما يمكن تحفيزها وزيادة نسبها بطرق مختلفة، ويكمن السبب وراء ذلك بأن نسبة الذكاء تتأثر بعدة عوامل منها الجينية، ومنها ما هو مرتبط بالعوامل المحيطة للشخص، مثل نظام الحياة الذي يتّبعه، وطريقة التربية التي تلقاها من والديه، والمستوى التعليمي للشخص، بالإضافة إلى الصحة العامة ونوعية التغذية، وبالرغم من اختلاف هذه العوامل إلّا أنه توجد أعمال بسيطة ترفع نسبة الذكاء والتي تتضمن ما يلي.

*عوامل بسيطة تحتاج الاستمرارية

التفكير الإيجابي

-التمارين الرياضية

من المتعارف عليه بأن ممارسة التمارين الرياضية بشكل منتظم لها أثر كبير على صحة القلب والمحافظة عليها وإبقائها جيدة، بالإضافة إلى أنها لا تقتصر على ذلك فقط، وتكمن فائدة التمارين الرياضية في تحسين الوظيفة الإدراكية وزيادة نسبة الذكاء؛ وذلك من خلال زيادة تروية وتدفق الدم الواصلة للدماغ والتي تزيد من نشاط الشخص وقدرته العقلية، وتحسّن من الذاكرة، وقدرته على اتخاذ القرارات الصحيحة.

-الغذاء الصحي المتوازن

أثبتت الأبحاث أنَّ الأشخاص الذين يتَبعون نظاماً غذائياً صحياً، إلى جانب ممارسة التمارين الرياضية بشكلٍ منتظم، سوف يتمتعون بمعدل ذكاء وقدرة على التذكر بشكلٍ أفضل من غيرهم، وقد نشر باحثون في كلية الطب بجامعة بوسطن، بأنَّ النشاط البدني يحافظ على صحة الدماغ وعمله، ومن أهم الأطعمة التي يُنصح بتناولها ضمن النظام الغذائي هي: الخضروات وأهمها البروكلي، والطماطم، والسبانخ، وبعض أنواع التوت، وزيوت الأوميغا 3 التي توجد في الأسماك الدهنية، والشاي الأخضر، جميعها تُحسِّن وظيفة وعمل الدماغ، إلى جانب البروتينات؛ والتي تحتوي على الأحماض الأمينية مثل: التيروسين، فهي تعمل على تحفيز الخلايا العصبية لإنتاج الناقلات منها النورإبينفرين، والدوبامين الضرورية لزيادة انتباه العقل ويقظته.

-الأنشطة الذهنية

يمكن للأنشطة الذهنية أن تزيد من قوة الذاكرة ومن التركيز لأن الأنشطة والألعاب الذهنية والتي تشكل الألغاز، والكلمات المتقاطعة، وألعاب الورق وبالأخص التي تحُث على التفكير والتركيز لحل اللعبة والفوز بها، بالإضافة إلى الألعاب الذهنية القائمة على الأرقام مثل السودوكو والتي تصنّف من التمارين التي تدرّب الدماغ وتنمي المهارات الذهنية، كما تستخدم ألعاب المنطق والأنشطة اللّغوية كمقياس لنسبة الذكاء عند الشخص.

*عوامل ذهنية تحتاج الاسترخاء والهدوء

الابتعاد عن التوتر والإحباط

-التفكير الإيجابي

التفكير الإيجابي والابتعاد عن التوتر والإحباط، ومسببات الاكتئاب يمكنها تحسين قدرة الشخص الذهنية ورفع نسبة ذكائه؛ حيث إن الصحة النفسية للإنسان من أكثر العوامل التي تؤثر على الدماغ وعلى الحالة الذهنية، كما يساهم التفكير الإيجابي في تحسين الروابط الاجتماعية والتي تؤثر بشكل واضح على حالة الذاكرة، كما تساعد على زيادة العمر المتوقع للشخص.

-النوم الكافي

من المؤكد أن الحصول على نوم كافٍ خلال الليل يُعد من أهم الخطوات للحفاظ على سلامة الدماغ وتعزيز قدراته الذهنية؛ وذلك نتيجة مساهمة النوم على تخزين المهارات والمعلومات المكتسبة خلال اليوم، علاوةً على فائدة النوم في تحسين الذاكرة وتقويتها؛ حيث إن النوم لمدة لا تقل عن 90 دقيقة قبل الخضوع لأي نشاط يحتاج إلى استخدام القدرات الذهنية مثل الاختبارات قد يساعد على تحسين التحصيل والحصول على نتائج أفضل.

-الاسترخاء والتأمل

يُعد الاسترخاء والحصول على الراحة الكافية والتي تتضمن جلسات التأمل من أهم التمارين للدماغ؛ إذ إنها تمُد الدماغ بالطاقة الكافية للعمل بفاعلية وكفاءة، إضافة إلى أن الاسترخاء يساعد في التخفيف من التوتر والألم، وحل المشاكل العاطفية، ومشاكل الذاكرة، وعدم قدرة الشخص على النوم، بالتالي ونتيجة لذلك فإنه يفسح المجال للدماغ للعمل بشكل جيد وهذا ما يجعل الاسترخاء والحصول على الراحة الكافية من أعمال بسيطة ترفع نسبة الذكاء.