اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

أيام قرطاج السينمائية تمنح "ريش" التانيت الذهبي .. وجائزة أفضل فيلم للسينما الواعدة للسعودية

تسليم جائزة التانيت الذهبي لفيلم ريش - الصورة من حساب ايام قرطاج السينمائية على الفيس بوك
تسليم جائزة التانيت الذهبي لفيلم ريش - الصورة من حساب ايام قرطاج السينمائية على الفيس بوك

في انتصار جديد للفيلم المصري المثير للجدل "ريش" ومخرجه عمر الزهيري، منحت لجان تحكيم الدورة 32 لأيام قرطاج السينمائية، الفيلم وصناعه أربعة جوائز من بينها الجائزة الكبرى "التانيت الذهبي" كأفضل فيلم روائي طويل، وجائزة أفضل ممثلة وأفضل عمل أول وأفضل سيناريو.

سارة مسفر
بوستر فيلم من يحرقن الليل - الصورة من حساب ايام قرطاج السينمائية على الفيس بوك



حفل ختام الدورة 32 لأيام قرطاج السينمائية أقيم، بمسرح الأوبرا بمدينة الثقافة الشاذلي القليبي في تونس، وجاءت الجوائز كالتالي: جوائز الفيلم الروائي الطويل، التانيت الذهبي لفيلم "ريش" للمخرج عمر الزهيري من مصر، والتانيت الفضي لفيلم "نار الربيع التي لا تروض" للمخرج ليومنغ جيريميا موساس من ليسوتو، والتانيت البرونزي لفيلم "عصيان" للمخرج الجيلاني السعدي من تونس.

ريش
تسليم جائزة التانيت الذهبي لفيلم ريش - الصورة من حساب ايام قرطاج السينمائية على الفيس بوك


ومنحت جائزة أفضل ممثلة للمصرية دميانة ناصر عن دورها في فيلم "ريش" للمخرج عمر الزهيري من مصر، وهو أول دور لها في السينما المصرية.

ونال جائزة أفضل ممثل عمر عبدي عن دوره في شريط "زوجة حفار القبور" للمخرج خضر إيدروس أحمد من الصومال.

وحصل عمر الزهيري مؤلف ومخرج فيلم "ريش" على جائزة أفضل سيناريو، وذهبت جائزة أفضل موسيقى لفيلم "علّي صوتك" للمخرج نبيل عيوش من المغرب، وجائزة أحسن صورة لفيلم "النار التي لا تروض" للمخرج "ليمونغ جيريميا موساس" من ليسوتو، وجائزة أفضل مونتاج وتركيب لفيلم "النار التي لا تروض" للمخرج "ليمونغ جيريميا موساس" من ليسيتو.

وتضمنت تنويهات لجنة التحكيم، إشارة لفيلم "أميرة" للمخرج محمد دياب من مصر، وفيلم "فرططو الذهب" لعبد الحميد بوشناق من تونس.

في جوائز الأفلام الوثائقية الطويلة، منح التانيت الذهبي لفيلم "فلسطين الصغرى" للمخرج عبد الله الخطيب من فلسطين، والتانيت الفضي لفيلم "المأوى الأخير" للمخرج سما ساكو أوصمان من مالي، والتانيت البرونزيلفيلم "كما أريد" للمخرجة سماهر القاضي من فلسطين.

وضمت قائمة جوائز الأفلام الروائية القصيرة، التانيت الذهبي لفيلم Life on the Horn للمخرج الصومالي مو هرواي، والتانيت الفضي لفيلم "كيف تحولت جدتي إلى كرسي" للمخرج نيكولا فتوح من لبنان، والتانيت البرونزي لفيلم "في بلاد العم سالم" للمخرج سليم بالهيبة من تونس.

ومنحت جوائز الأفلام الوثائقية القصيرة التانيت الذهبي لفيلم "شيفرد" للمخرج "تيبورو أدكينز" من جنوب إفريقيا، والتانيت الفضي لفيلم "فأحترق البحر" للمخرج ماجد الرميحي من قطر، والتانيت البرونزي لفيلم "لا ترتاح كثيرا" للمخرجة شيماء التميمي من اليمن.

وذهبت جائزة أفضل فيلم للسينما الواعدة لفيلم "من تحرقن الليل" للمخرجة سارة مسفر من السعودية، وجائزة لينا بن مهني لحقوق الإنسان لفيلم "كما أريد" للمخرجة سماهر القاضي من فلسطين، وجائزة العمل الأول "الطاهر شريعة": فيلم "ريش" للمخرج عمر الزهيري من مصر، مع تنويه خاص لفيلم "كباتن زعتري" للمخرج علي العربي من مصر، وجائزة تي في 5 موند لفيلم "فلسطين الصغرى" للمخرج عبد الله الخطيب من فلسطين.

المخرج السينمائي رضا الباهي مدير عام الدورة 32 لأيام قرطاج السينمائية ومن خلال كلمته في حفل الاختتام أشار بأنه سعيد ليس لأن المهرجان كان من دون نقائص بل لأن المهرجان قام بوظائفه الاساسية والمتمثلة في إختيار وجلب أهم الافلام العربية والافريقية والتونسية والعالمية المتاحة موضحا أن هذه الافلام خلقت نقاشات وأعادت إلينا الحياة، وأيضا الندوات التي كان فيها حوارا مؤسسا وراقي حول الاسئلة الملحة في السينما اليوم مشيرا أن بقية الفعاليات تمت في أحسن الظروف مثل سينما الجهات وسينما السجون وسينما الثكنات.

كما عبر رضا الباهي عن اعتزازه بالاشرطة التي تم اقتباسها من الأدب التونسي، ونوه أيضا بالموائد المستديرة حول السينما الليبية والسينما البلجيكية وختم كلمته بأن أهم شيء هو خلود المهرجان وبقاءه.

لمشاهدة أجمل صور المشاهير زوروا «إنستغرام سيدتي»

ويمكنكم متابعة آخر أخبار النجوم عبر «تويتر» «سيدتي فن»