اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

اعتماد التاريخ الميلادي لمن أتمّ 12 عاما لإتاحة تصاريح العمرة والصلاة

اعتماد التاريخ الميلادي لمن أتمّ 12 عاما لإتاحة تصاريح العمرة والصلاة
الحج والعمرة - الصورة من موقع رئاسة شؤون الحرمين

أكدت وزارة الحج والعمرة، أن إصدار تصاريح العمرة والصلاة متاح بعد إكمال 12 عامًا بالميلادي وليس بالهجري.

وأوضحت الوزارة، أنه لا يُسمح للأطفال دون 12 عامًا الدخول للمسجد الحرام لعدم شمولهم ضمن الفئات المسموح لها بإصدار التصاريح وحجز المواعيد للعمرة والصلاة عبر تطبيقي "اعتمرنا و توكلنا".

وبينت الحج والعمرة، أنه يُسمح بالحجز وإصدار التصاريح للفئة العمرية لمعتمري الداخل من 12 فما فوق مع اشتراط التحصين بجرعتين من لقاحات فيروس "كورونا" المستجد (كوفيد 19) أو الحالات المستثناة من تلقي اللقاح، وتحديث الحالة الصحية في تطبيق "توكلنا" سواءً للتحصين بجرعتين أو الاستثناء.

وشددت الوزارة على عدم إمكانية الدخول للحرم المكي للعمرة أو الصلاة دون وجود تصريح فعال، نافية بذلك الأنباء المتداولة حول إتاحة العمرة دون الحصول على تصريح والاقتصار فقط على إبراز حالة التحصين بجرعتين.

وحول إمكانية إبقاء الأطفال في الساحات الخارجية بالمسجد الحرام، أفادت الحج والعمرة، بأنه يمكن التواصل مع الرئاسة العامة لشؤون الحرمين بهذا الخصوص على الهاتف رقم (1966).

وفي وقت سابق، كانت وزارة الحج والعمرة قد اشترطت ضمن البروتوكولات الصحية للمعتمرين من الخارج، استكمال تلقي جرعات اللقاحات لفيروس "كورونا" المعتمدة في المملكة، على جميع الراغبين في أداء مناسك العمرة والزيارة للمسجد النبوي الشريف والصلاة في المسجد الحرام والروضة الشريفة، مع إرفاق شهادة التحصين المصادق عليها من الجهات الرسمية في بلاد المعتمر ضمن مسوغات الطلب مع اشتراط أن تكون من اللقاحات المعتمدة بالمملكة إضافة إلى إقرار بصحة المعلومات المرفقة.

وأكدت الوزارة على ضرورة الالتزام بإجراءات الحجر الصحي المؤسسي لدخول المسافرين القادمين إلى المملكة وفق الآليات المعتمدة من الجهات المختصة مع السماح للفئة العمرية الراغبة بالقدوم للعمرة من الخارج من 18 سنة وما فوق وفقا لاشتراطات وزارة الصحة و تحقيق التباعد داخل الحرمين الشريفين من خلال الحجز المسبق لأداء العمرة والصلاة في المسجد الحرام والزيارة للمسجد النبوي والصلاة في الروضة الشريفة وفقا للضوابط والطاقة الاستيعابية المعتمدة في منصة "اعتمرنا".