اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

كيف تتحكم في المشاعر غير المرغوب فيها

المشاعر السلبية
المشاعر السلبية

إن الأفكار والمشاعر أمران متكاملان، لا يصلح وجود أحدهما دون الآخر. لكن بعض المواقف التي نمر بها في الحياة تتطلب الإنصات إلى أفكارنا والتصرف بعقلانية بعيداً عن المشاعر. فبينما يمكن أن يكون للعواطف دور مفيد في حياتنا اليومية، إلا أنها يمكن أن تؤثر سلباً على الصحة العاطفية والعلاقات الشخصية عندما تبدأ تخرج عن السيطرة. 

التأمل
التأمل

توضح "فيكي بوتنيك"، المعالجة في تارزانا بولاية كاليفورنيا في مقال نُشر على موقع "Health line"، أن أي عاطفة - حتى الابتهاج أو الفرح أو غيرها من المشاعر التي نراها إيجابية عادةً - يمكن أن تشتد إلى درجة يصعب معها التحكم فيها. 

الغضب
الغضب

مع القليل من الممارسة، يمكن امتلاك مهارات تنظيم العاطفة من خلال القيام ببعض الأعمال جمعناها لكم في مجموعة من النصائح للتحكم بالمشاعر 

1- التأني في رد الفعل 

إن الرد السريع على أي موقف نمر به سواء كان جيداً أو سيئاً أمر غير محبب ويؤدي إلى نتائج وخيمة على المدى الطويل. فالردود السريعة تجعلنا نندم عليها لاحقاً. لذا عند المرور بموقف عاطفي ما، يُنصح بأخذ نفس عميق والتفكير قليلاً قبل صدور أي رد فعل وقبل أخذ أي قرار. 

2- العثور على منفذ صحي 

بعد التمكن من إدارة المشاعر، ستحتاج لإطلاقها بطريقة صحية. لذلك يمكن الذهاب لشخص موثوق فيه والفضفضة معه عما حدث، فسماع رأي آخر غير رأيك يزيد من وعيك. أو يمكن ممارسة الرياضة كنوع من تحرير نفسك من المشاعر المكبوتة. 

3- استبدال الأفكار 

تلزمنا المشاعر السلبية بتذكر الأفكار والمواقف السلبية وتكرارها، مما يخلق دورات من الأنماط السلبية الكاملة. فكلما تواجهنا مشاعر تجعلنا نفكر في شيء سيء، أخبر نفسك بترك هذه الأفكار واستبدل بها فكراً مختلفاً. 

4- حب النفس والاعتناء بها بشكل جيد 

ليس المقصود بحب النفس هنا الأنانية، لكن المغزى في حب النفس هو الاعتناء بمشاعرك وأفكارك. فإن لم تفعل ذلك لنفسك فلن يفعله أحد من أجلك. يمكن الاعتناء بمشاعرك عن طريق المشي في الهواء الطلق، مشاهدة فيديو مضحك، التحدث إلى أحد أفراد أسرتك، قضاء بضع دقائق مع حيوانك الأليف. 

5- تطوير المشاعر  

لكل إنسان مشاعر معينة يريد أن يتخلص منها، فمشاعر الغضب وردود الأفعال السريعة تؤثر سلباً على تفكيرنا وعلاقتنا بالآخرين. لذلك من الهام جداً معرفة حقيقة مشاعرك وتستعد لمواجهتها بطريقة صحية وصحيحة.  

6- التأمل  

إذا كنت تمارس التأمل بالفعل، فقد تكون إحدى طرقك للتغلب على المشاعر المتطرفة. يمكن أن يساعدك التأمل على زيادة وعيك بكل المشاعر والتجارب. عندما تتأمل، فأنت تُعلِّم نفسك الجلوس مع تلك المشاعر، وملاحظتها دون الحكم على نفسك أو محاولة تغييرها أو التخلص منها.