اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

هل يكمل فيلم 200 جنيه عَقْدَ ثلاثية "الفرح -كباريه - ساعة ونص" بمشاركة نخبة من النجوم؟

ليلى علوي .. الصورة من حسابها على انستقرام
ليلى علوي .. الصورة من حسابها على انستقرام

فور طرح الإعلان الرسمي لفيلم 200 جنيه عبر صفحات نجوم أبطاله على السوشيال ميديا أثار إعجاب الجمهور، نظراً لعودة البطولات السينمائية المجمعة بمشاركة كبيرة من نجوم الصف الأول والسوبر ستار في السينما والدراما بمصر. 

وأعاد البرومو التشويقي لفيلم «200 جنيه»، الذي يحمل بين جنباته قصصاً مجمعة لأبطاله الكبار، إلى الذهن ثلاثة المؤلف أحمد عبد الله، التي لا يمكن مشاهدة الإعلان التشويقي للفيلم دون تذكر ثلاثية أفلام «كباريه»، و«الفرح» و«ساعة ونص»، حيث تعتبر سمة رئيسية في أفلامه وتوليفة يجمع بها قصص الأبطال المتداخلة ومصائرهم المترابطة دون أن يدري أيُّ منهم بما قد يحدث له لاحقاً، وأحياناً لا يعلم بعضهم بوجود الآخرين، كما يستطع المؤلف عبد الله أيضاً سرد هموم الناس مع رؤية مخرج الفيلم محمد أمين الذي دائماً يميل لتقديم أعماله بمنظور السخرية من عيوب المجتمع. 

إسعاد يونس امرأة سبعينية وغادة عادل راقصة 

يأتي في مقدمة النجوم الذي استطاع كل من محمد أمين المخرج والمؤلف أحمد عبد الله عودتهم، الممثلة والإعلامية والمذيعة إسعاد يونس التي تظهر في الإعلان في بشخصية سيدة بسيطة، تحمل اسم (عزيزة السيد) التي لا تجيد القراءة والكتابة وتضع ختمها على ورقة 200 جنيه، وهي العملة التي يتم عن طريق تداولها سرد 8 قصص لأبطال الفيلم. أما غادة عادل فتظهر بملامح مختلفة مع وضعها لشعر مستعار طويل، حيث تجسد شخصية راقصة في أحد الملاهي الليلية، وظهرت خلال الإعلان في لقطة واحدة وهي ترقص بحماس، ولكن المتأمل في شخصيات أحمد عبد الله لا تدري بأن الراقصة عادة ما تكون شخصية بائسة تتحمل الصعاب من أجل جني المال، ومن المؤكد أن غادة عادل لن تلعب دور الراقصة إلا لو كانت الشخصية تحمل أبعاداً درامية أخرى.
 

 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 

A post shared by Esaad Younes (@essyounis)

 

طارق عبد العزيز بأداء صوتي يربط بين قصص الفيلم الـ8 

 

يظل مَوجوداً في البرومو التشويقي للفيلم صوت الفنان طارق عبد العزيز الذي يتحدث عن المال فيقول: «ما تخليش الفلوس تسوقك وتوجهك، اوعى تصدق إن المال بيسبب السعادة، انسى.. المال وسيلة للحياة.. والسعادة يا جماعة في الرضا بالمكتوب».
 

 


 

 

ليلى علوي حزينة والسقا يجري مرتعباً وهاني رمزي تنتظره حادثة 

يظهر جميع الأبطال وعلى ملامحهم الحزن لأسباب مختلفة، فيقف هاني رمزي أمام واجهة أحد المحلات إلى جوار طفلة وهو يبتسم ويتأمل شيء ما ويبدو أو حادثة ما في انتظار، ثم يظهر السقا في البداية في المستشفى ثم يجري في نهاية البرومو، لنرى النجمة ليلى علوي وهي تظهر بملامح سيدة بسيطة تحمل أغراضاً وكأنها تبيع بعض الأغراض وعائدة من السوق، إلى أن يسلم المشهد التالي لها ظهور خاص للفنان أحمد آدم في دور جديد عليه، ومن بعده محمود البزاوي، وكذلك ظهور خاص للفنان خالد الصاوي، ثم تظهر كل من مي سليم وهي تبكي في الشارع وأحمد السعدني يظهر سائق توكتوك وغيره من النجوم الذي يعد ظهورهم مفاجأة. 

فيلم 200 جنيه من تأليف أحمد عبد الله وإخراج محمد أمين ويشارك في بطولته مجموعة من النجوم من بينهم إسعاد يونس، وأحمد السقا، وليلى علوي، وخالد الصاوي، وأحمد آدم، وغادة عادل، وهاني رمزي، ونيللي كريم، وأحمد رزق، وعمرو عبد الجليل، وأحمد السعدني، وآسر ياسين، ومحمد فراج، وطارق عبد العزيز، ودينا فؤاد، ومي سليم.