اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

3 أسئلة متكررة حول استخدام أكياس الثلج على الأطفال

 ارتفاع درجة الحرارة
علاج الطفل من ارتفاع درجة الحرارة

من الأشياء التي نسأل عنها عادة متى وكيف نستخدم أكياس الثلج على الأطفال. حيث تُستخدم عبوات الثلج بشكل عام لتخفيف الألم الناجم عن الكدمات وإجهاد العضلات والتشنجات والالتواءات ولدغات الحشرات. يمكنك أيضاً استخدام أكياس الثلج عندما يحصل طفلك على حقنة التطعيم. ولكن هناك حقائق مهمة أخرى حول كمادات الثلج والعلاج البارد بشكل عام نحتاج إلى معرفتها قبل أن نطبقها على أطفالنا. في هذا المقال، يجيب خبراء "سيدتي وطفلك"، على أسئلة مهمة حول العلاج الآمن للأطفال بالتفصيل، بناءً على بعض الحقائق والرؤى من المجال الطبي. نقوم أيضاً بإدراج العلاجات الصحيحة في المواقف التي تكون فيها أكياس الثلج غير قابلة للتطبيق.

 

إلى متى يمكن للطفل استخدام كيس الثلج؟ 

أكياس الثلج
أكياس الثلج

يجب وضع أكياس الثلج على المنطقة المصابة أو المؤلمة ثلاث مرات على الأقل يوميًا طالما أن طفلك يعاني من الألم والتورم والالتهاب، لمدة 10 دقائق في كل مرة بعد ذلك، يجب استخدم الثلج لمدة 15 إلى 20 دقيقة لثلاث مرات في اليوم، في الصباح أو في وقت متأخر بعد الظهر أو بعد المدرسة ونحو نصف ساعة قبل موعد النوم. وإذا لم يكن لديك كيس ثلج أو بارد، يمكنك استخدام الثلج المجروش أو مكعبات الثلج أو البازلاء المجمدة. ضعي الثلج أو البازلاء في كيس بلاستيكي ولفيه بمنشفة رطبة. من المهم الاحتفاظ بقطعة قماش بين جلد طفلك وكمادة الثلج لأن ملامسة الجلد المباشرة للثلج يمكن أن تهيج أو تحرق، واضغطي بقوة على جميع منحنيات المنطقة المصابة. لكن لا تضعي الثلج لمدة تزيد عن 15 إلى 20 دقيقة في المرة الواحدة، واسمحي لطفلك بالنوم والثلج على جلده، وكوني حذرة عند استخدام الكمادات الباردة حول العين حيث يمكن أن تكون ثقيلة جداً وكبيرة الحجم لاستخدامها. وقد تسبب حرقًا كيميائياً للعين إذا تسربت العبوة. 

متى أستخدم كيس الثلج ومتى أطلب المساعدة؟ 

متى تلجأين إلى الطبيب؟
متى تلجأين إلى الطبيب؟

قبل معالجة إصابة طفلك، يجب عليك أولاً التحقق من الأعراض لمعرفة ما إذا كنت بحاجة إلى نقل طفلك إلى المستشفى أم لا. اعلمي أيضاً أن النتوءات ليست مؤشرات فورية للإصابة الخطيرة، فهي مجرد مجموعة من السوائل التي تتجمع لحماية الجسم عند حدوث إصابة. يمكنك علاج النتوء إذا كان طفلك:

  1.  لا يشعر بألم شديد (لا بأس من البكاء لفترة بعد الإصابة، ولكن إذا كنت قلقة، فاطلبي المشورة الطبية).
  2. لديه عينان طبيعيتان (ليستا متوسعتين، وليستا ضيقتين)
  3.  لا يتقيأ أكثر من مرة.
  4. عدم ظهور أي علامات لارتجاج في المخ.
  5. إذا لم تظهر على طفلك أي أعراض أخرى، يمكنك وضع كيس ثلج لمدة 15-20 دقيقة في المرة الواحدة، وإذا كان كيس الثلج بارداً جدًا بالنسبة لطفلك، فاستخدمي قطعة قماش مبللة باردة ومعصورة بدلاً من ذلك. تأكدي من ترك طفلك يرتاح بعد وضع الثلج. قد تحتاجين لوضع كيس الثلج ثلاث مرات إضافية على مدار الـ 24 ساعة القادمة مع استراحة لمدة 30 دقيقة على الأقل بين الجلسات. إذا كان يعاني طفلك من الحمى.
  6. يمكنك رؤية علامات العدوى حول الكدمة، مثل الصديد أو الاحمرار.
  7. تظهر الكدمات من دون أي إصابات.
  8. يشعر طفلك بضغط شديد حول الكدمة.

في حين أن النتوء في الرأس ليس بالضرورة أن يكون خطيراً، فقد تحتاجين إلى الانتباه من أي علامات للارتجاج، والذي سيظهر عادةً بسرعة كبيرة، أو في غضون 24 ساعة بعد الإصابة. تشمل أعراض الارتجاج ما يلي:

  • فقدان الوعي
  • النعاس
  • الارتباك
  • التقيؤ
  • فقدان الذاكرة
  • صداع شديد
  • عدم التوازن
  • التهيج أو الاستغراب
  • تسرّب سائل من الأذنين والأنف
  • النوبات
  • عيون متقاطعة أو متدحرجة
  • صعوبة في التنفس

إذا أظهر طفلك أيًا من الأعراض المذكورة أعلاه، فاذهبي به على الفور إلى غرفة الطوارئ في أقرب مستشفى.

هل يجب استخدام أكياس الثلج على الأطفال المصابين بحمّى شديدة؟

حمّى الأطفال
حمى الأطفال

لا ينصح باستخدام أكياس الثلج عند علاج طفلك من الحمى. عادة ما تكون الحمى عند الرضع علامة على وجود عدوى فيروسية. كما يمكن أن تكون العدوى البكتيرية والتطعيم سبباً للحمى، ويصاب بعض الأطفال بالحمى عند التسنين. ويعد ارتفاع درجة حرارة الجسم علامة على أن جسم الطفل يقاوم العوامل البكتيرية، وكلما ارتفعت درجة حرارته، زادت صعوبة مقاومة الجسم للعدوى. وتعتبر الكمادات الثلجية، طريقة قديمة لخفض درجة الحرارة المرتفعة وهي في الواقع تفعل العكس، فقد يؤدي تعريض الرضيع إلى كمادات الثلج إلى رفع درجة الحرارة بدرجة أكبر عندما يبدأ الطفل في الارتعاش، وبدلاً من العلاج البارد، استخدمي تقنيات دافئة، مثل الاستحمام في ماء فاتر. وتشجيع الطفل على شرب السوائل لمنع الجفاف. أيضا لا تلبسيه ملابس زائدة، إذا كان طفلك يبلغ من العمر ثلاثة أشهر أو أقل، فاطلبي المشورة من طبيب الأطفال، حيث يمكنك استخدام عقار الاسيتامينوفين الذي يُصرف من دون وصفة طبية للمساعدة في تقليل الحمى، ولكن يجب إعطاؤه لحديثي الولادة فقط إذا أوصى به اختصاصي طب الأطفال.


ملاحظة من "سيدتي نت" : قبل تطبيق هذه الوصفة أو هذا العلاج استشارة طبيب مختص