صحة /الصحة العامة

القراد القاتل يجتاح شواطئ أسبانيا

بعد انتشاره مؤخرا بشكل كبير أصدرت الحكومة الإسبانية تحذيرا رسميا من ما أسمته "القراد القاتل" الذي انتشر مؤخرا في الشواطئ والمسابح .

ودعا خبراء الصحة السائحين والسكان المحليين الى البقاء في حالة تأهب ومراقبة أية أعراض مرضية تبدأ في الظهور عليهم.

وبحسب صحيفة "ديلي اكسبرس" البريطانية فإن القراد الإسباني لا يسبب فقط الحكة والاتهابات بل له تأثيرات طويلة الأمد وقد تكون قاتلة.

وأوضحت الرابطة الوطنية لشركات الصحة البيئية أن إسبانيا تحتوي على حوالي 20 نوع من القراد، بعضهم قد ينقل أمراض خطيرة مثل حمى القرم الكونغو النزقية، وهي عدوى فيروسية سريعة الانتشار وتسبب حمى القرام النزيفية، ويبلغ معدل وفياتها 30% من الإصابات إذا لم تتم معالجه بسرعة، كما أنها تنقل مرض اللايم وهو مرض تلوثي معدٍ، وقد تسبب لاتهاب الدماغ وهو مرض قاتل.

ودعا المتحدث الرسمي باسم الرابطة لتوخي أقصى درجات الحذر ومكافحة هذا القراد القاتل، وأوضح أن أعداد القراد في إسبانيا لا يتوقف عن الزيادة والتوالد، هذه الزيادة المطردة في الأعداد بسبب التغير المناخي والاحتباس الحراري، ما يجعل هذه الحشرات أكثر نشاطا وشراسة وفتكا.

وتعيش القراد الإسبانية في الحقول وفي الأماكن التي تكثر بها النباتات، كما أنها تتوالد في المتنزهات الخضراء وحمامات السباحة وعلى الشواطئ.

المزيد من الصحة العامة

X