بلس /أخبار

باريس تستعد لاستقبال أولمبياد 2024 بأسلوب غير تقليدي

شغلت أولمبياد طوكيو معظم الدول العربية والغربية، وحظيت بطولاتها الرياضية بمتابعة كبيرة، وبعد أن تم يوم أمس الأحد إسدال الستار عن منافسات هذه الأولمبياد والتي جاءت متأخرة عن موعدها المقرر بعام كامل، بات الآن دور المستضيف الجديد لأولمبياد 2024 كي يخطف الأنظار إليه.

 

حيث من المقرر أن تكون أولمبياد 2024 في فرنسا، وكان "توني إستانجيه" رئيس أولمبياد باريس 2024 والفائز بثلاث ميداليات ذهبية في سباق قوارب الكانوي المتعرج قد أثنى يوم أمس الأحد على جميع المعنيين بأولمبياد طوكيو لإدارتهم تنظيم الحدث وسط جائحة عالمية، كما تحدث "إستانجيه" لحظة تسليم العلم الأولمبي من طوكيو إلى باريس عن خطط فريقه لاستضافة أول دورة ألعاب صيفية أولمبية منذ عام 1924.

 

تجدر الإشارة إلى أنّ باريس كانت قد فازت بتنظيم الأولمبياد في عام 2017، وستقام المنافسات بأماكن مألوفة لأي سائح، كميدان الكونكورد، وشامب دي مارس، وليزانفاليد، وقصر فرساي، بالإضافة للعديد من الأماكن البارزة الأخرى.

 

وقال "إستانجيه" عن سبب اختيار هذه الأماكن لإقامة المنافسات:" خطتنا هي أن نخرج الرياضة من ساحاتها التقليدية وأن نضع المنافسات في قلب المدينة، أمام أشهر المعالم الباريسية، برج إيفل لمنافسات الكرة الطائرة الشاطئية، المصارعة والجودو، والفروسية في قصر فرساي، طموحنا بسيط دعوة العالم، بما في ذلك مئات الملايين من المشاهدين لقلب باريس".

 

المزيد من أخبار

X