سياحة /وجهات سياحية

قرية قيار وجهة سياحية أثرية في محافظة الداير جنوب السعودية

شر المصور السعودي حسن الحريصي مقطعَ فيديو مصوراً لقرية قيار الأثرية الواقعة في محافظة الداير جنوب السعودية.

وتظهر في الفيديو الطبيعة الجبلية الخلابة للقرية، والمدرجات التي حرص الأهالي على تكوينها لمساعدتهم في الزراعة.

ولا يخلو وادٍ، أو جبل في محافظة الداير من هذه القرى، كما أن لكل قبيلة قرية أثرية معروفة، من أشهرها قرية قيار.

وتشتهر المحافظة بقراها الأثرية ذات الأبراج العالية المربعة والمستديرة المبنية من الحجر، حيث برع أهل المحافظة في بناء هذه الأبراج الهائلة بعلو عشرة أدوارٍ بأشكال هندسية بديعة، تدل على ولعهم بالبناء، وإتقانهم له حتى عهد قريب، وكانت هذه القرى تجمع بين الاستخدام السكني والعسكري كما يتضح لمَن زارها.


ومحافظة الدائر بني مالك، هي إحدى محافظات منطقة جازان، جنوب غربي السعودية، وحاضرتها مدينة الدائر التي تبعد نحو 105 كيلومترات عن مدينة جيزان، ويتبع المحافظة عدد من القرى والمراكز.

وتعدُّ محافظة الداير بني مالك جزءاً من جبال السروات الجنوبية الغربية التي تتميز بخصائصها الجغرافية الجميلة، خاصةً الجبال التي تفصل فيما بينها أودية عميقة ذات غطاء نباتي كثيف، وحياتها الفطرية المتنوعة، إضافة إلى المدرجات الزراعية.

وتزرع في المحافظة الحبوب كالذرة والدخن، إلى جانب الموز والبن، وقد نمت زراعة الأناناس والجوافة والمانجو والبرتقال واليوسفي بنجاحٍ فيها، ومن أهم أشجارها العرعر واللبخ والزيتون البري والتالق والأشجار العطرية كالكاذي والبعيثران وأنواع أخرى من الرياحين.

وقد ذكرها ياقوت الحموي في "معجم البلدان"، والهمداني في "صفة جزيرة العرب"، كما ورد ذكرها في الآثار والأشعار.

أما الطقس في محافظة بني مالك، فيكون بارداً شتاء وحاراً صيفاً بمعدل درجة حرارة سنوية أقل من 28 درجة مئوية على المناطق الجبلية، وفي بطون الأودية يميل إلى الحرارة صيفاً حيث يكون متوسط درجات الحرارة السنوي 29 درجة مئوية.

وتتميز المحافظة بهطول أمطار غزيرة بصفة عامة في فصل الصيف "يونيو، يوليو، أغسطس".

المزيد من وجهات سياحية

X