اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

علامة في القدم تشي بارتفاع نسبة الكولسترول في الدم

ارتفاع نسبة الكولسترول في الدم
علامة في القدم تشي بارتفاع نسبة الكولسترول في الدم

ارتفاع نسبة الكولسترول يؤدي إلى أمراض القلب، وهذا يوضح أن إمداد القلب بالدم يصبح ضئيلاً بسبب تراكم الدهون داخل الشرايين. يمكن أن تكون "متلازمة إصبع القدم الأزرق" علامة تحذير على الحالة الصحية، وأن علامتين إضافيتين في القدم تدلان على ارتفاع الكولسترول في الدم.

أوضحت الأكاديمية الأمريكية للأمراض الجلدية (AAD) أنّ "متلازمة إصبع القدم الأزرق" هي تحول أصابع القدم عند انسداد واحد أو أكثر من الأوعية الدموية إلى اللون الأزرق، وهذا يخبرك أن أطراف الجسم لا تتلقى كمية الأكسجين التي تحتاجها. وأشارت الأكاديمية الأميركية عينها، إلى أنه "بدون علاج، يمكن أن يتسبب نقص الأكسجين في موت الجلد والأنسجة الكامنة في نهاية المطاف".

يمكن أن يمتد هذا التورم إلى الجزء العلوي من الساقين والفخذ، وهو مؤشر واضح على أن القلب يكافح من أجل أداء وظيفته.

ومن حين لآخر، يمكن أن يؤدي ارتفاع مستويات الكولسترول في الدم إلى الإصابة بورم زانثوما، وهي حالة تتطور فيها الزوائد الدهنية تحت الجلد.

وفقاً لعيادات صحة الأوعية الدموية التابعة لهيئة الصحة الأميركية، قد تظهر هذه الآفات على أوتار أصابع القدم، حيث تنمو بشكل شائع في وتر العرقوب، ومع ذلك يلاحظ الجسم الصحي ظهور كتل مؤلمة تحت سطح أصابع القدم، والتي يمكن أن تستمر من بضع ساعات إلى بضعة أيام.



أعراض ارتفاع الكولسترول والإصابة بأمراض القلب

ضيق التنفس من اعراض ارتفاع الكولسترول
ضيق التنفس من أعراض ارتفاع الكولسترول



عادة ما تشير هذه الأعراض إلى وجود عدوى في القلب أو الأوعية الدموية، ومن المحتمل أن تتسبب الزيادة المفرطة في الكولسترول، في أمراض القلب، وأعراضها ما يلي:
- ألم في الصدر.
- ضيق في التنفس.
- ألم في جميع أنحاء الجسم.
- شعور بالإغماء.
- الشعور بالغثيان.

تابعي المزيد: أحدث المعلومات حول اضطرابات نظم القلب الأذيني برأي طبيب


ممارسات مهمة لخفض الكولسترول


أشارتThe National Health Service (NHS) في بريطانيا أن هناك العديد من التدخلات التي يمكنك القيام بها لمنع تحول الكولسترول المرتفع إلى أمراض القلب، وهي كالآتي:

- الإقلاع عن التدخين للأبد، حتى لو كانت عادة لا تنغمس فيها إلا من حين لآخر.
- القيام بنشاط بدني؛ لأنَّ هذا يساعد بشكل مباشر على خفض مستويات الكولسترول في الدم، حيث يوصي الخبراء بممارسة 150 دقيقة على الأقل من النشاط المعتدل في الأسبوع.
ولكي يتم احتساب النشاط على أنه تمرين، ستحتاج إلى التأكد من زيادة معدل ضربات القلب لديك. ولجعل الأمور أكثر بساطة، يمكن تقسيم 150 دقيقة من التمارين الأسبوعية إلى 30 دقيقة من التمارين اليومية، على خمس مرات في الأسبوع.
- الانتباه جيداً إلى النظام الغذائي المتبع، حيث يجب التركيز على الأنظمة الغذائية الصحية التي لا تحتوي على نسب عالية من الدهون المشبعة (مثل فطائر اللحم، النقانق، الزبدة والسمن، الصلصات الكريمية، الأجبان الصفراء، الكعك، البسكويت وغيرها). وتلك التي لا تحتوي على زيت النخيل.
-مع ضرورة التركيز على الفواكه والخضروات والخبز الكامل، والاطعمة الغنية بالألياف، والحبوب الكاملة (مثل العدس والفاصوليا والحمص) والأطعمة التي تحتوي على دهون غير مشبعة (مثل الأسماك الزيتية، المكسرات النيئة، البذور، الأفوكادو، الزيوت النباتية والأطعمة القابلة للدهن؛ مثل زيت بذور اللفت أو الزيوت النباتية وعباد الشمس والزيتون والذرة وزيوت الجوز).

فإن تقليل الكمية الإجمالية للدهون في نظامك الغذائي؛ يمكن أن يساعد أيضاً على تقليل مخاطر الإصابة بأمراض القلب.

 

ملاحظة من "سيدتي نت" : قبل تطبيق هذه الوصفة أو هذا العلاج استشارة طبيب مختص.

تابعي المزيد: فوائد رياضة المشي للنساء لا تقدّر بثمن