اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

تقرير يصور واقع ومستقبل منصات الفيديو.. والسعودية الأولى عربياً

أصدرت لجنة الإعلام الرقمي بغرفة الرياض تقرير يصور واقع منصات الفيديو ويتوقع مستقبلها ونسبة الاستثمار فيها مشيراً إلى أن المملكة العربية السعودية قد تتصدر المرتبة الأولى عربياً بحلول 2030.

ويشير الفيديو إلى أنه من المتوقع أن تتصدر المملكة العربية السعودية مجال الاستثمار في منصات الفيديو عربياً، بقيمة 11.1 مليار ريال سعودي مع حلول 2030، كما أشار التقرير إلى نمو ضخم تشهده حركة الفيديو في الشرق الأوسط وإفريقيا يبلغ 8 أضعاف، إذ وصل نصيب المنطقة بنهاية 2020م إلى 169 مليار دقيقة فيديو شهرياً.

كما تناول التقرير حجم الاستثمار في منصات الفيديو بالمملكة حالياً وهو ما بين 1.0 - 1.2 مليار ريال سنوياً، ويتوقع أن تتضاعف هذه الأرقام تزامناً مع جذب الشركات الكبرى المتخصصة في الفيديو، وإطلاق برنامج صنّاع الأفلام بالشراكة بين هيئة الأفلام والمعهد البريطاني لصناعة الأفلام، فضلاً عن إطلاق "مسرّعة الألعاب الإلكترونية".

ويشير التقرير إلى أن الصادرات السعودية المتوقعة من المحتوى الرقمي ستصل في 2030م إلى ما بين 16 و20 مليار ريال، بينما بلغ استخدام تطبيقات الفيديو شهرياً 83.1% من إجمالي استخدام الإنترنت، مثَّلت مشاهدة مقاطع الفيديو 97% من أشكال متابعة المستخدمين للمحتوى، تلاها الاستماع للموسيقى بـ71%، ثم الاستماع إلى البث الحي بـ56%.

واحتل YouTube منصات التواصل الاجتماعي الأكثر استخداماً بنسبة 89.5%، جاء بعده WhatsApp بـ80.5%، ثم Instagram بـ76.4% وFacebook بـ73.9%، وتويتر بـ71.4%، وتشير التوقعات إلى أن الفيديو سيظل الصيغة الرائدة في صناعة المحتوى.

وكان من اللافت في التقرير أن وصول مقاطع سناب شات في السعودية مقارنة بالتعداد السكاني يقارب ضعف النسبة في الولايات المتحدة بنسبة وصول 71.4% مقابل 38.6%.

يذكر أن التقرير صدر بالتعاون مع "TREND" الشريك الإعلامي للجنة الإعلام الرقمي بغرفة الرياض في إعداد التقارير والدراسات الإعلامية، وهي شركة سعودية رائدة في مجال الأبحاث الإعلامية المتخصصة وإدارة الحملات وتقديم الحلول في مجال الإعلام والاتصال الرقمي.