سيدتي وطفلك /أطفال ومراهقون

تعليم الأطفال النطق

تعليم الأطفال النطق

تعليم النطق والكلام السليم للأطفال حلم وهدف تسعى له جميع الأمهات، وهي مهارة وخبرة يكتسبها الطفل بالمحاكاة والتدريب مع الأم وأفراد أسرته، ثم تأخذ في التطور ليكتسبها الطفل مهارة الكلام بعد فترة زمنية تقصر أو تطول، ولا توجد مشكلة في تحقيق هذا طالما كانت أعضاء النطق لدى الطفل سليمة؛ وهي اللسان والحلق والشفتان والأسنان، بالإضافة إلى سلامة الجهاز السمعي أيضاً.. إليكم لقاء سيدتي مع خبيرة تعديل النطق والسلوك الدكتورة إلهام عبد الحميد، بالقاهرة لتحدثنا عن هذا الموضوع.

 

تحدثي مع طفلك بشكل طبيعي

تحدثي مع طفلك بشكل طبيعي وقومي بمناغاته
  • كلمي طفلك وقومي بمناغاته، حتى وهو في عمر الرضاعة، فعندما يبكي حاوريه، وسيتعلم وقتها أن الكلام هو وسيلة توصيل المشاعر والتعبير عنها
  • وإن أردتِ التأكد من رد فعل رضيعك أو طفلك تجاه الكلمات التي تتحدثين بها أمامه، ستحسينه يشعر بالهدوء بمجرد سماع صوتك
  • تحدثي مع طفلك بشكل طبيعي وبلغة مفهومة، لا تقومي بتغيير في أسلوب الكلام، ولا تتحدثي بسرعة أو تقللي منها؛ إذ إن التحدث بصورة بطيئة للغاية لا يزيد من تعلم الطفل للنطق

اتركي لرضيعك الفرصة ليقضي أوقاتاً مع جدته

الجدة تحرص على التكلم مع حفيدها
  • ضعيه وسط  أشقائه الأكبر منه؛ ليلاعبوه ويحدّثوه ويتواصلوا معه، ما يساعده على اكتساب مهارة الكلام تدريجياً
  • كلما كبر طفلك؛ خصصي له وقتاً لتكلميه فيه، وإن كنتِ غير متفرغة له تماماً لتغيبك لساعات في عملك؛ فيجب تعويض ذلك في المساء.
  • ويفضّل لو تركتِه مع الجدة لتقوم برعايته في العمر الصغير؛ نظراً لحرصها على التكلم مع حفيدها الحبيب، حتى وإن كان لا يفهم الكلام
  • ساعديه وقومي بتنبيهه، أشيري له إلى الأشياء التي يشاهدها بغرفته أو بالبيت بأسمائها وبألوانها، وكرري ذلك عليه قبل تمام السنة الأولى وبعدها

علمي طفلك القراءة منذ الصغر

  • علّمي طفلك أن ينظر لفمك وطريقة نطقك، عند تعليمه كلمة جديدة أو تصحيح كلمة ما، أخبري طفلك بأسماء أعضاء جسمه، كالوجه واليدين والأنف والشفتين وغير ذلك.. بالعامية والفصحى
  • تكلمي مع طفلك في أثناء عملك في المنزل أو المطبخ، غني له كثيراً بصوت جميل رخيم هادئ، أو افتحي له أغاني مبهجة للأطفال من داخل الموبايل؛ ما يجعله يتعلم الكلام
  • علمي طفلك كيفية إخراج الصوت الصحيح للحرف وليس اسم الحرف فقط، مثال: "سسسس" وليس "سين"، واقرئي له الكثير من الكلمات التي تبدأ بالحرف نفسه
  • ركزي على تعليم طفلك حب القراءة منذ مرحلة عمرية مبكرة، اقرئي القصص أمامه، واختاري التي تحتوي على صور ملونة منذ العام الأول
  • قبل ذلك، اختاري الكتب المصورة بأسماء الأشياء، والبازل الكبير الذي يعلّمه صور الحيوانات والفواكه والحروف وغير ذلك

لا تتركي طفلك أمام التلفزيون.. لن يعلمه الكلام

  • نظمي علاقة طفلك بالتلفزيون، فلا تتركيه أمام التلفاز كثيراً، ويفضل ألا تشاهديه أمامه طالما كان أقل من العامين، وبعد ذلك اسمحي له بمشاهدته لمدة لا تزيد على ساعتين على مدار اليوم كله
  • جلوس الطفل ساعات طويلة أمام شاشة التلفاز يجعل الطفل انطوائياً وقليل التفاعل مع الآخرين، الأمر الذي يؤخر الكلام عند بعض الأطفال
  • استمعي له عندما يبدأ الكلام، واصبري عليه حتى وإن كان يتعثر في الكلام، وإذا كان لا يعرف نطق الكلمات بالكامل ويكتفي بترديد المقاطع الصوتية الأولى منها، فلا تكتفي أنتِ بذلك، وساعديه على إكمال الكلمة مرة تلو الأخرى
  • احتفلي بطفلكِ عندما ينطق الكلمة بصورة صحيحة ويفهمك بشكل سليم، وامدحيه وكافئيه؛ تشجيعاً له

مهارات الطفل بالكلام تبعاً لعمره

الكلام موهبة يكتسبها الطفل من المحيطين
  • يتمكن الطفل من نطق 3 أو 4 كلمات في عمر السنة
  • ويستطيع نطق جملة من 3 كلمات في عمر السنتين
  • ويتمكن من ترديد الكلمات المسموعة مثل الببغاء الصغير، وتلفت نظره الأغاني والأناشيد المنغمة جداً
  • في الثالثة يتمكن الطفل من تكوين جمل كاملة، ويحفظ الألوان والأشياء والأسماء، أما في الرابعة فقد أصبح طليق اللسان في غالب الأمر
  • تعتقد بعض الأمهات أن كلام الأطفال هو أمر طبيعي يحدث بمجرد أن يكبر الطفل، وهذا عكس ما هو موجود فعلياً ومثبت علمياً
  • فالطفل يكتسب الكلام من الأشخاص الذين يحيطون به؛ أي أنّها في نهاية الأمر موهبة

مشاكل النطق

ناقشي طفلك حتى لو كان يناغي فقط..فيتعلم النطق
  • بعض الأطفال يعانون من مشاكل في النطق، وهذا يكون من الصعب التعامل معه وإكسابه مهارة الحديث بسهولة، فيفضّل استشارة طبيب مختص
  • أمّا الطفل الطبيعي، فيمكنكِ مساعدته على الحديث بشكل أسرع وبسهولة، ويتم ذلك بطرق سهلة تعرفها كل أم؛ بألا تتجاهلي طفلكِ عندما يبكي، ولا تهمليه
  •  أوّل طريقة يعبّر بها الطفل عن نفسه هي بكاؤه، خاصة في أول سنتين من عمره..فلا تتركيه بحجة أنه سيسكت وحده
  • فعندما تقومين بالاستجابة لبكائه، فهذا يعني أنكِ فهمتِ لغته وتفهمتِ احتياجاته، وستوصلين له فكرة أنكِ تبادلينه نفس المشاعر، ويبدأ بمبادلتك الكلام
  • حاولي أن تناقشي طفلك حتى لو كان يناغي فقط، فهذا يساعده على إدراك النظر إليك عندما تتحدثين، أمّا إذا كان أكبر؛ فبادليه بعض الحروف

ذاكرة الطفل تخزن كل مايسمعه

  •  يمتاز الطفل بذاكرة تستطيع تخزين معظم ما سمعه وهو طفل صغير، فقومي بالتحدّث إليه وكأنكِ تتحدثين إلى شخص كبير، ومع تكرار ذلك؛ سوف تلاحظين أن طفلكِ سيبدأ بالاستجابة لأوامرك
  • وحتى لو بدأ الحديث بوجود أخطاء لغوية، فهذا ليس شيئاً سيئاً، فلا داعي لتصحيحها، بل حاولي أن تتحدّثي معه بنفس طريقته
  • عندما يتصرف طفلك تصرفات معينة، حاولي أن تمدحيه وتشعريه بأنه فعل شيئاً جميلاً، فعندما يدخل أبوه من الباب مثلاً، حاولي لفت انتباهه لجهة الباب
  • عندما تقومين بعمل معين في البيت مثلاً، حاولي أن تصفي له ما تفعلين، قومي بقصّ القصص والحكايات عليه، أو حتى إسماعه الأغاني
  • حاولي أن تقرئي أمامه الكتب التي تحتوي على صور ملونة، حتى يقوم بربط الكلمة مع الصورة، وهذا أيضاً يرسخ اللغة والمصطلحات عند طفلكِ
  • يفضل عدم اللجوء إلى التلفاز لتعليمه الكلام، والاكتفاء بالكتب والقصص، ما يسمعه الطفل وهو صغير جداً؛ هو ما يرسخ في ذهنه، قبل مرحلة النطق

 

المزيد من أطفال ومراهقون

X