اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

دراسة فقدان الأسنان دليل على الإصابة بمرضين خطيرين

كشفت دراسة أمريكية حديثة أن خسارة الشخص لأسنانه  بشكل مستمر، ربما تكون إشارة إلى الإصابة بالخرف والضعف الإدراكي

وقالت الدراسة التي أعدها باحثون بجامعة نيويورك، أنه لدى خسارتك كل سن جديد يتزايد الخطر ، وفق صحيفة "ديلي ميل".

ورغم أن الدراسة لم تجد أية صلة بين فقدان الأسنان وخطر الإصابة بالضعف الإدراكي والخرف، اقترح الباحثون عدة عوامل قالوا إنها ربما تربط بينهما، فخسارة الأسنان مثلا، تؤدي إلى صعوبة مضغ الطعام، ما يقود بالتالي إلى سوء التغذية، فيما ذهبوا إلى أنه ربما يكون هناك ارتباط بين أمراض اللثة والتدهور الإدراكي.

وخلص الباحثون إلى أن الحفاظ على صحة الفم قد يحمي من التدهور الإدراكي، بما في ذلك من خلال استخدام أطقم الأسنان..

ومن خلال تحليل نتائج دراسات أجريت على نحو 35 ألف شخص بالغ، توصل الباحثون إلى أن من يعانون من خسارة الأسنان هم أكثر عرضة بـ 1.48 مرة للإصابة بضعف الإدراك، و1.28 بخطر الإصابة بالخرف.

ويصيب الخرف الذي يعرف بأنه متلازمة مرتبطة بالتدهور المتواصل في وظائف المخ، شخصا واحدا من بين كل 14 تجاوزا 65 عاما، وواحدا من بين كل 6 تجاوزا عامهم الثمانين.