بلس /ثقافة وفنون

هيئة الإذاعة تستقطب المواهب السعودية بالتعاون مع نيوم

هيئة الإذاعة تستقطب المواهب السعودية بالتعاون مع نيوم
تغريدة رئيس هيئة الإذاعة والتلفزيون محمد فهد الحارثي

للاستفادة من المواهب السعودية المبدعة والموهوبة في مجال الإعلام الرقمي تم الإعلان عن مبادرة "أكاديمية نيوم للتدريب الإعلامي الرقمي". حيث أعلن رئيس هيئة الإذاعة والتلفزيون محمد فهد الحارثي في تغريدة عبر حسابه الرسمي على موقع التدوينات المصغر "تويتر"، عن شراكة بين هيئة الإذاعة والتلفزيون ونيوم في مشروع أكاديمية نيوم الإعلام الرقمي، استقطبت عناصر واعدة ومبدعة من شباب وشابات الوطن لتطوير صناعة المحتوى. وهي بداية، بإذن الله، لتوسع أكبر في مجال التدريب والتطوير.

أكاديمية نيوم للتدريب الإعلامي الرقمي


تهدف إلى توفير بيئة حاضنة لأحدث التقنيات وأفضل المعايير العالمية في مجال الإعلام؛ بهدف تخريج إعلاميي المستقبل، وتمكينهم من مواكبة التحديثات المتسارعة التي تشهدها الساحة الإعلامية في مجال تصوير محتوى الفيديو القصير وتطويره وإنتاجه، بالإضافة إلى توزيع المحتوى المحلي على المنصات الرقمية، وذلك بإشراف الإعلامية ندى الشيباني.


وستوفر الأكاديمية، برنامجًا تدريبيًا يضم في مرحلته التجريبية 30 شابًا وشابة من مختلف أنحاء السعودية، لتمكينهم من تطوير مهاراتهم وصقل خبراتهم في مجال تصوير محتوى الفيديو القصير وإنتاجه، ما يتيح لهم التعرف على مفاهيم علمية وتطبيقات عملية في مجال إنتاج وإدارة محتوى الإعلام الرقمي الهادف، حيث ستتيح الشراكة الأكاديمية مع هيئة الإذاعة والتلفزيون، إمكانية تبني هذه الخبرات وتوفير فرص مهنية واعدة لهم من خلال فتح مسارات توظيف بتخصصات مختلفة لخريجي البرنامج ممن حققوا نتائج مبهرة.

تطوير المواهب الوطنية الشابة

ويُعد تطوير المواهب الوطنية الشابة وضمان توفير خبرات ماهرة، عنصرًا رئيساً في رؤية قطاع الإعلام لدى نيوم، والتي تتقاطع مع أهداف نيوم لتكون مركزًا إقليميًا، وأحد أكبر وأهم مراكز صناعة الإعلام في العالم.


البرنامج الذي انطلق في 4 يوليو يتضمن المنهج الدراسي ثلاثة مكونات مصممة لتتناسب مع الوتيرة المتسارعة للعمل الإعلامي الجديد، بما في ذلك ورش العمل التدريبية، والندوات التفاعلية، والعمل الجماعي لإنتاج المحتوى الإعلامي الذي سيغطي أساسيات رواية القصص، ومبادئ الصحافة، وأساليب النشر في منصات التواصل الاجتماعي، بالإضافة إلى المهارات الفنية والتقنية لإنتاج المحتوى مع التركيز على الممارسات الفضلى لإنتاج فيديو الهاتف المحمول، وسيختتم البرنامج بتقديم مشاريع جماعية وفردية من قبل المشاركين في البرنامج.


ويعد البرنامج الثاني من نوعه الذي تطلقه نيوم، بالشراكة مع الكلية الوطنية للأفلام والتلفزيون، منحة للمواهب السعودية؛ من أجل دراسة صناعة الأفلام والحصول على شهادة وكذلك الحصول على درجة الماجستير.


ويستهدف البرنامج الشباب السعودي الذين تتراوح أعمارهم بين 22 و35 عامًا، ويمتلكون الرغبة في صقل مهاراتهم في مجال المحتوى الرقمي، حيث يمكنهم التسجيل لحضور الدورة المقرر عقدها في الرياض ابتداءً من 4 يوليو من خلال الرابط الإلكتروني: http://scholarships.neom.com

المزيد من ثقافة وفنون

X