اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

فوائد العرقسوس ومضاره.. لا تستهيني بها!


العرقسوس هو أحد المشروبات الرمضانية، ويعود الاستخدام الطبي لعرق السوس إلى مصر القديمة، حيث تمَّ تحويل الجذر إلى مشروب حلو منذ الفراعنة، ثم انتقل إلى غرب آسيا وجنوب أوروبا.

يستخدم الجذر كدواء، حيث يحتوي على جلاسيريزين glycyrrhizin ، الذي يمكن أن يسبب آثاراً ضارّة عند تناوله بكميات كبيرة.

"سيدتي نت" يطلعكِ على فوائد العرقسوس ومضار الإفراط في تناوله، بحسب موقع "ويب مد" الطبي:




فوائد العرقسوس الطبية

 

يخفف العرقسوس من أمراض الجهاز التنفسي العلوي
يخفف العرقسوس من أمراض الجهاز التنفسي العلوي



- إنَّ المركّب النشط الأساسي لجذر عرق السوس "الجلاسيريزين"، وهو المسؤول عن المذاق الحلو للجذر، له خصائص مضادّة للأكسدة ومضادّة للالتهابات والميكروبات.
- يساعد العرقسوس على علاج مجموعة متنوعة من الأمراض الجلدية؛ مثل حب الشباب والإكزيما.
- يستخدم فى علاج أعراض عسر الهضم، مثل ارتجاع الحمض واضطراب المعدة وحرقة المعدة.
- يستخدم فى علاج القرحة الهضمية الناتجة عن بكتيريا الملوية البوابية.
- يساعد على إبطاء أو منع نمو الخلايا في سرطانات الجلد والثدي والقولون والمستقيم والبروستاتا.
- يخفف من أمراض الجهاز التنفسي العلوي.
- يحمي من التسوس، فهو فعّال على البكتيريا التي تؤدي إلى تسوس الأسنان.
- يعمل على تحسن كبير في مستويات السكر في الدم وصحة الكلى عند مرضى السكري.
- يقلل من أعراض سن اليأس، حيث يخفف من مؤشر كتلة الجسم، ويدعم فقدان الوزن.
- يقلل من الكولسترول الكلي، والبروتين الدهني منخفض الكثافة LDL أو الكولسترول الضارّ، ومستويات الدهون الثلاثية لدى الأشخاص الذين يعانون من ارتفاع الكولسترول.
- يعالج تقرحات الفم لدى الأشخاص المصابين بالتهاب الكبد "سي".
- يحسن الأعراض والرعشة لدى الأشخاص المصابين بمرض باركنسون.
- يعالج تقلصات الدورة الشهرية، كما أنه مفيد في علاج الاضطراب الهرموني الذي يسبب تضخم المبايض مع الخراجات (متلازمة المبيض المتعدد الكيسات أو متلازمة تكيس المبايض).

 

تابعي المزيد: نصائح هامة لمرضى القولون العصبي في رمضان


مضار الإفراط في تناول العرقسوس

 


اعتبرت إدارة الغذاء والدواء الامريكية (FDA) أن الإفراط في تناول العرقسوس له آثار ضارة، وأبرزها أنه يؤدي إلى:


- ارتفاع ضغط الدم.
- انخفاض مستويات البوتاسيوم.
- عدم انتظام ضربات القلب والنوبات القلبية.
- طفح جلدي عند بعض الناس، لدى ملامسته الجلد.
- التاثير السلبي على نمو دماغ الجنين لدى الحوامل.
- تراكم الجلاسيريزين في الجسم، مما يؤدى لزيادة غير طبيعية في هرمون الإجهاد الكورتيزول، الأمر الذي قد يسبب اختلالات في مستويات السوائل فى الجسم، ولكن هذا نادر الحدوث، وقد يؤدي لفشل كلوي، أو فشل القلب الاحتقاني، وهذا نادر أيضاً.
- تفاعله مع العديد من الأدوية، مثل أدوية ضغط الدم، سيولة الدم، أدوية خفض الكولسترول، مدرات البول، الأدوية التي تستخدم في منع الحمل التي تحتوي على هرمون الإستروجين، كما أنه يؤثر على المسكنات أو العقاقير غير الستيرويدية المضادّة للالتهابات، ولذلك يجب على الأشخاص الذين يتناولون أياً من هذه الأدوية تجنّب منتجات عرق السوس، إلا بعد استشارة طبيب.



الجرعة المناسبة من العرقسوس


لا يوجد حالياً توصية قياسية للجرعة، ومع ذلك توصي كل من منظمة الصحة العالمية (WHO) واللجنة العلمية الأوروبية للأغذية (SCF) بالحدّ من تناول مادة الجلاسيريزين glycyrrhizin بما لا يزيد على 100 ملغ في اليوم.
 


العرقسوس فى رمضان



لا تشربي العرقسوس مباشرة بعد الإفطار
تنصح استشارية التغذية د. نرمين سمير، بالمعهد القومي للتغذية، بعدم شرب العرقسوس عند الإفطار مباشرة؛ لأنه يتسبب في ارتفاع ضغط الدم، ويوسع الشرايين بشكل مفاجئ بعد ساعات الصيام الطويلة، وقد يسبب انفجار أحد الشرايين، لذا يجب شربه بعد الإفطار بـ 3 إلى 4 ساعات.

فوائد العرقسوس في رمضان
وعن فوائده الرمضانية، تؤكد د. نرمين أنه يعمل على حرق الدهون عقب وجبة إفطار ثقيلة، ويخفض الكولسترول الضارّ في الجسم، وينشط الدورة الدموية، ويسهل عملية الهضم، ويحفز الكبد على أداء وظيفته بشكل جيد عقب ساعات الصيام الطويلة، كما أن تناوله على السحور يحدُّ من شعور الصائم بالعطش في اليوم التالي.

 

 

ملاحظة من "سيدتي نت" : قبل تطبيق هذه الوصفة أو هذا العلاج استشارة طبيب مختص.

تابعي المزيد: فوائد التين المجفف ومضارّ الإكثار منه في رمضان