مشاهير /مشاهير العالم

قواعد جنازة الأمير فيليب التي يجب التقيد بها من قبل أفراد العائلة المالكة

الأمير فيليب -الصورة من أنستغرام

جنازة دوق أدنبره الأمير فيليب اليوم ستكشف عمق تأثر العائلة المالكة مثل باقي الشعب البريطاني بقيود فيروس كورونا حيث فرض عليها إقتصار حضور أفراد عائلته المالكة على 30 شخصاً فقط.


30 بدلاً من 800


اليوم سيتم تشييع ودفن الأمير فيليب،زوج الملكة إليزابيث الثانية لأكثر من 73 عاماً،والذي توفي يوم 9 إبريل-نيسان الجاري في قلعة وندسور قرب زوجته،وسيتمكن 30 فرداً من عائلته المالكة فقط من حضور مراسم جنازته ودفنه بدلاً من الخطط الأولى الأصلية لحضور 800 من أفراد العائلة المالكة والمقربين.
وبحسب صحيفة "ميرور" البريطانية،أجرت الملكة العديد من المحادثات والنقاشات الصعبة حول من يمكنه الحضور ومن يمكنه التغيب من جنازة زوجها المخلص الراحل الأمير فيليب لتكريمه والصلاة على روحه.
ولم يشمل قائمة المدعوين ال30 المهمين من العائلة المالكة لحضور مراسم الجنازة الأشخاص الذين سيحملون النعش وينقلوه والموظفين العاملين على حفظ النظام وتأمين الخدمات اللازمة لها.


أهم قواعد الجنازة التي يجب على المدعوين التقيد بها: ارتداء الكمامات والتباعد الإجتماعي


في الثالثة من عصر اليوم السبت 17 إبريل-نيسان الجاري،ستبدأ مراسم جنازة الأمير فيليب بدقيقة صمت في كنيسة سانت جورج تشابل التابعة لملكية وقلعة وندسور الملكية ،وستفرض قواعد مشددة يجب على جميع الحضور من أفراد العائلة المالكة والضيوف من الأصدقاء والمسؤولين التقيد بها،وأهمها: إرتداء الكمامات الواقية،إلا إذا حصل شخص ما على إعفاء لأسباب صحية،والتباعد الإجتماعي بين الحضور لمسافة مترين أو أقل قليلاً،ويفرض على الجميع إرتداء ملابس رسمية باللون الأسود حداداً على الفقيد الأمير فيليب.


ستجلس الملكة بمفردها


ويقال أن الملكة التي يجب أن لا يقترب منها أحد من عائلتها لمسافة أقل من مترين خارج مقر إقامتها خلال الجنازة ستجلس وحيدة في الكنيسة،كما إنها ستتابع موكب الجنازة وحيدة مرتدية كمامتها داخل سيارتها ال "بنتلي" الملكية.


ممنوع الترتيل

اليوم الوداع الأخير للأمير فيليب ويفرض في جنازته إرتداء الكمامات والتباعد-الصورة من أنستغرام
اليوم الوداع الأخير للأمير فيليب ويفرض في جنازته إرتداء الكمامات والتباعد-الصورة من أنستغرام


وممنوع تماماً الترتيل أو الغناء خلال القداس الديني والصلاة داخل الكنيسة على أي أحد من الحضور لضمان الهدوء للمراسم الدينية .


الأمير فيليب يفضل جنازة عسكرية على جنازة ملكية ضخمة


وقال الأمير فيليب خلال مناقشته حدث وفاته،أنه يفضل أن تقام له جنازة عسكرية محدودة مهيبة على أن تقام له جنازة ملكية ضخمة لأنه لا يحب الضجة ،فقد كان يريد ناكراً لذاته في حياته ومماته أيضاً.


لن يرتدي أحد زياً عسكرياً


لن يرتدي أحد خاصة الأميرين ويليام وهاري زياً عسكرياً في الجنازة،حيث طلب من الرجال إرتداء بدلات رسمية سوداء وسمح لهم بوضع ميدالياتهم عليها،أما النساء وخاصةً دوقة كامبريديج كيت ميدلتون فغير مؤكد ماذا سيخترن من ملابس،لكن قد يسمح لهم بارتداء تايورات سوداء ،مكونة من تنورة طويلة مع سترة وقبعة أنيقة مناسبة.
يشار إلى أن القيود المشددة السائدة في البلاد لن تسمح للجمهور توديع وتكريم دوق أدنبره الأمير فيليب الأخير خلال جنازته بسبب فيروس كورونا كما فعلوا سابقا في جنازات ملوك وملكات بريطانيا في القرون السابقة،وسيضطر بدلا من ذلك إلى متابعة مراسم الجنازة عبر شاشات التلفاز التي ستبث على الهواء مباشرة للملايين حول العالم.

لمشاهدة أجمل صور المشاهير زوروا أنستغرام سيدتي

ويمكنكم متابعة آخر أخبار النجوم عبر تويتر "سيدتي فن"

المزيد من مشاهير العالم

X