سيدتي وطفلك /الحمل والولادة

هل الصيام يؤثر على الحامل في الشهر الثالث؟

هل الصيام يؤثر على الحامل في الشهر الثالث؟

 

الصيام للحامل خلال الأشهر الأولى من الحمل يتضمن بعض الخطورة، ولهذا يفضل عدم صيام الحامل الأم ؛ وذلك بسبب أعراض الحمل في تلك الفترة.. من شعور بالغثيان والتقيؤ المستمر، وحاجة الأم في تلك المرحلة الدقيقة إلى تنظيم الوجبات، خاصة أن رمضان يتزامن أحيانا مع جو حار وارتفاع في درجة الحرارة، وزيادة ساعات الصوم ، مما قد يسبب خطرا على الأم والجنين قد يصل في بعض الأحيان إلى الإجهاض..الدكتور بهاء حامد استشاري أمراض النساء والتوليد يوضح لسيدتي بعضا من التفاصيل في هذا الشأن



معلومات..تفيدك

 

بداية يجب استشارة الطبيب الخاص بالحامل لتقرير إن كان بإمكانها الصيام أم لا وإذا كان التقيؤ يشكل خطرا على الأم أو الجنين، فهنا يعتبر الإفطار واجبا والدين يجيز هذا
يُنصح الحامل في رمضان بضرورة تناول الطعام- لإفطار كان أو سحور- بشكل تدريجي على دفعات، من خلال تناول وجبات صغيرة، بدلا من وجبة كبيرة على دفعة واحدة
كما يجب الحرص على الاهتمام بوجبة السحور،ويفضل التأخر في تناولها قدر المستطاع، بجانب الحرص على شرب كثير من السوائل وخاصة من المياه ما لا يقل عن لترين من الماء يوميا
تناول التمر يومياً يعوض السكر الذي يفقده الجسم نتيجة الصيام، بالإضافة إلى أنه قد يعالج الإمساك ،مع تخفيف البروتينات الحيوانية –وليس الامتناع عنها- فهي سهلة الهضم، مثل اللحوم الحمراء، والدجاج، والسمك والبيض
ضرورة تناول الفاكهة والخضراوات الطازجة، خاصة ذات الأوراق الخضراء، مع الإقلال من تناول السكريات والدهون، و الأفضل الابتعاد عن بعض الأطعمة مثل المخللات، والتوابل والقهوة، والشاي، والمشروبات الغازية

 

مخاطر الشهر الثالث.. يجب مراعاتها

للحامل الإفطار في رمضان إذا خافت على نفسها وجنينها

الحامل معرضة للإجهاض في الثلاث شهور الأولى من الحمل، وابتداء من الشهر الرابع يقل احتمالية تعرضها للإجهاض..مما يعد أحد المؤشرات الدالة على وجود مشاكل كبيرة، أو عدم سريان الحمل في مساره الصحيح، والتي يجب إبلاغ الطبيب المختص بسرعة لتجنب حدوث مضاعفات خطيرة

يصبح الإجهاض المبكر خلال الشهر الثالث هو أكبر المخاطر التي يمكن أن تواجهها المرأة الحامل أثناء صيامها، وقد يحدث الإجهاض بدون سابق إنذار وبدون سبب معروف

وغالبا ما يكون القلق مضاعفًا لدى المرأة إذا كان هذا هو الحمل الأول لها، وأيضًا إذا كان الحمل في الشهور الثلاثة الأولى..والثالث تحديدا

 للحامل الإفطار في رمضان إذا خافت على نفسها أو على جنينها، ومعظم الأطباء في العالم ينصحون النساء الحوامل بعدم الصيام، خصوصًا في حالة وجود حالات صحية خاصة لدى الأم

 

محظورات الصيام 

الصيام قد يؤدي إلى انخفاض مستوى السكر في الدم
  • الطعام الذي تأكله الحامل، والنشاط الذي تمارسه، وحتى الأفكار التي تدور في عقلها  أثناء الحمل لها تأثير مباشر في صحة الجنين ونموه، وبالتالي لا يمكن القول إن صيامِ الحامل فترة طويلة (أكثر من 15 ساعة صيفًا) لن يكون له تأثير!
  • الصيام قد يزيد من إحساسكِ بالغثيان والقيء صباحًا... الصيام قد يكون سببًا في ولادة مبكرة.
  •   الصيام قد يؤدي لانخفاض مستوى السكر في الدم، وأحيانًا حدوث جفاف.
  •  الصيام قد يؤدي لإصابة طفلكِ ببعض المشكلات، مثل حدوث صعوبات في التنفس عند الولادة، وقلة وزن الطفل عند الولادة
  •  الصيام قد يؤدي إلى نزول طفل ذي وزن منخفض عند الولادة،
  •  الصيام يمكن أن يتسبب في حرمان الأم والجنين من التغذية الأساسية.
  •  تتضاعف تأثيرات الصيام على الحامل إذا كانت تعاني من مشاكل صحية قبل حدوث الحمل، مثل الإصابة بمرض السكري أو الضغط، أو أمراض القلب أو الكلى

 

نصائح صيام الحامل في الشهر الثالث 

اجعلي الأولوية  للفواكه والعصائر في الوجبات مابين الإفطار والسحور
اجعلي الأولوية  للفواكه والعصائر في الوجبات مابين الإفطار والسحور
  •  في جميع الأحوال يظل كل حمل حالة خاصة، بتفاصيله وطبيعته وظروف الحالة الصحية للأم، لهذا يجب أن يعتمد قراركِ بصيام رمضان على استشارة طبيبكِ المعالج، وتقييمه لحالتكِ
  • مع مراعاة أن تتأكدي من حصولكِ على احتياجات جسمكِ من الغذاء والسوائل في أثناء فترة الإفطار، وخصوصًا السوائل، التي يجب ألا تقل كميتها التي تتناولينها يوميًا عن لترين من الماء والعصائر.
  •  لا تزيدي استهلاككِ من الكافيين عن كوبين من القهوة يوميًا في أثناء الحمل، وخصوصًا في الصيام، مع تجنب المشروبات الغازية قدر الإمكان
  •   اجعلي الأولوية في الوجبات ما بين الإفطار والسحور، للفواكه الطازجة والعصائر،  سجلي ما تتناولينه من طعام وسوائل، لتتأكدي من كفايتهما
  •  أفطري فورًا، إذا أحسستِ بهبوط أو تعب،  قللي من المجهود الذي تقومين به، سواءً في الأعمال المنزلية أو في عملكِ
  •  التزمي بمواعيد متابعتكِ الدورية مع الطبيب خلال رمضان، ولا تترددي في الاتصال بالطبيب فورًا إذا ظهرت أحد التغيرات التالية:
  • نقصان وزنكِ، تكررت إصابتكِ بالصداع، إذا لاحظتِ قلة البول، أو إذا أصبح لونه داكنًا. إذا فقدتِ الوعي في أثناء الصيام

المزيد من الحمل والولادة

X