بلس /أخبار

لماذا غضبت السوشيال ميديا على هذه السيدة؟! 

أثارت بريطانية غضب متابعيها على السوشيال ميديا وجماعة حقوق الحيوان بعد نشرها صورة تتباهى فيها بأنها قتلت تمساحاً من النيل يبلغ من العمر 60 عاماً لصنع حقيبة يد. ..وبحسب موقع "ميرور" نشرت "كالوس لاريسا سويتليك" البالغة من العمر 33 عاماً من ساراسوتا بولاية فلوريدا، صوراً لنفسها وهي تقف مع الحيوان النافق قائلة: "عفواً بينما أتسوق لشراء حقيبة جديدة." وهي تأمل من خلال منشورها تجنيد نساء بريطانيات للانضمام إليها في عمليات الصيد القاسية...نتابع تفاصيل هذا المنشور ونتعرف معا على حقيقة الحدث

 

طول الزاحف 15قدما 

"سويتليك" تأمل تجنيد نساء بريطانيات للانضمام إليها

وفي منشورها دعت "سويتليك" متابعيها على الويب البالغ عددهم 98 ألف لتخمين طول الزاحف، والذي كشفت لاحقاً أنه يبلغ 15 قدماً. 

 

ردود فعل مختلفة تجاه المنشور 

رواد السوشيال ميديا وصفوا "سويتليك" بأنها..مسيئة للحيوانات

 

كتب أحد المعجبين: "حسناً، هذا أفضل شيء رأيته طوال اليوم !! يا له من جمال! هذا هو التسوق في أفضل حالاته". 

لكن آخرين وصفوها بأنها "مسيئة للحيوانات" و"امرأة حقيرة". 

غضب واسع من قِبَل جماعات حقوق الإنسان ..وقالت جماعة XPose Trophy Hunting المدافعة عن حقوق الحيوان: "إن قتل حيوان من أجل المتعة وحقيبة يد هو أمر لا يمكن الدفاع عنه أخلاقياً، وأناني ومخلفات من الاستعمار". 

"هل توقفتِ حتى عن التفكير في أن التمساح عاش لمدة خمسة عقود على الأقل، ولعب دوراً حيوياً في السيطرة على صغار الذكور؟ الآن ربما تكون هذه المنطقة أكثر خطورة على المجتمعات المحلية". 

"سويتليك" تغير من كلامها بعد الانتقادات

وبعد الانتقادات الشديدة التي تعرضت لها "سويتليك" بعد منشورها وكلماتها قالت إنها أطلقت النار على التمساح في رحلة صيد في زامبيا لإنقاذ حياة القرويين المحليين. 

قالت: "بعض هذه التماسيح التي تعاني من مشاكل تحتاج إلى القتل لإنقاذ أرواح أخرى من البشر. عندما تعيش في فقاعتك الخاصة ولا تضطر إلى التعامل مع هذا النوع من الصراعات الحيوانية/ البشرية على أساس يومي، يكون من الصعب عليك فهم سبب اصطياد الناس لهذه الحيوانات". 

 

رحلات صيد للنساء فقط

قتلت "سويتليك" 116 نوعا مختلفا من جميع أنحاء العالم

تقول "سويتليك" إنها بدأت الصيد في عام 2008 وقتلت 116 نوعاً مختلفاً من جميع أنحاء العالم، بما في ذلك أفريقيا؛ حيث اصطادت الخمسة الكبار، الأسد والفهد والفيل ووحيد القرن وجاموس الرأس. 

وقامت مقدمة البرامج التلفزيونية والممثلة ولاعبة كمال الأجسام السابقة في الولايات المتحدة أيضاً بمطاردة غزال الماء الصيني الصغير في إنجلترا والعيل في اسكتلندا، وتريد جذب المزيد من النساء إلى الصيد من خلال إدارتها لرحلات للسيدات فقط في نورفولك. 

https://www.mirror.co.uk/news/world-news/trophy-hunter-hunter-boasts-shot-23807853 

المزيد من أخبار

X