اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

مصر تحتفل بالرحلة الذهبية للموكب الملكي لنقل المومياوات

مصر تحتفل بالرحلة الذهبية للموكب الملكي لنقل المومياوات في حدث تاريخي

تشهد شوارع القاهرة يوم السبت 3 أبريل المقبل حدث تاريخي، حيث سيتم نقل ملوك وملكات مصر الفرعونية في رحلة ذهبية لموكب ملكي من المتحف المصري بالتحرير إلى وجهتهم الأخيرة في المتحف القومي للحضارة المصرية بالفسطاط.

الرحلة الذهبية للموكب الملكي لنقل المومياوات

من المقرر أن يقام الحدث فى الساعة 6 مساءً ، يوم 3 إبريل 2021  يضم موكب المومياوات الملكية 22 مومياء ملكية، و17 تابوتا ملكيا ترجع إلى عصر الأسر "17، 18، 19، 20"، من بينهم الملك سقنن رع، وهو من أعظم ملوك مصر حيث انه أول من بدأ القتال الفعلي لطرد الهكسوس من مصر والملكة حتشبسوت صاحبة المعبد الرائع الدير البحري في الضفة الغربية للأقصر والملك رمسيس الثاني هو الفرعون الأكثر شهرة والأقوى طوال عهد الإمبراطورية المصرية.

يشهد موكب المومياوات في طريقه من ميدان التحرير إلى المتحف القومي للحضارة المصرية في الفسطاط احتفالات عديدة، تتضمن مواكب للخيول وعروض استعراضية. و على هامش حدث نقل المومياوات سيستمتع المشاهدين بالعديد من الأحتفالات

وادي الملوك

من المقرر ان تخضع جميع المومياوات الملكية بمجرد وصولها لمتحف الحضارة للترميم في المختبر الحديث لمدة 15 يومًا تقريبًا، وذلك من أجل الاستعداد لواجهات العرض الجديدة في قاعة المومياوات الملكية، المزينة على شكل وادي الملوك ،وهى المنطقة التي تضم قبورهم الأصلية.

‎الحضارة المصرية

وستتم عملية نقل المومياوات الملكية وفقًا لإجراءات محددة تراعى فيها كل معايير الأمان والسلامة المتبعة عالميًا في نقل القطع الأثرية، وذلك من خلال وضعها داخل وحدات تعقيم مجهزة بأحدث الأجهزة العلمية، ثم تحميلها على عربات تم تصميمها وتجهيزها خصيصًا لذلك الحدث، بهدف الحفاظ على سلامة المومياوات، وضمان تنفيذ الاحتفالية بما يليق بعظمة الحضارة المصرية القديمة.

وقد تلقت وزارة السياحة والآثار حتى الآن 200 طلب من أكبر وأشهر القنوات العالمية لتصوير الموكب الملكي العظيم على الهوا مباشرة. ليتابع العالم اجمع هذا الحدث التراثي الأعظم والأكبر في تاريخ مصر.