سيدتي وطفلك /صحة الطفل

فاكهة يجب تناولها أو تجنبها أثناء الرضاعة الطبيعية

يعتبر حليب الأم أفضل مصدر للطاقة والمواد الغذائية للأطفال في الأشهر الستة الأولى من حياتهم وحتى ما بعد السنة، لذلك أنت بحاجة لإدراج أطعمة مغذية، تعطي طفلك ما يحتاجه، وفي الوقت نفسه لا تزيد من وزنك. وفي مقالنا الذي نرجو منه الفائدة، سنركز على الفاكهة، التي يمكن لبعضها أن تكون أكثر فائدة من بعضها الآخر. الاستشارية في مجال الصحة والتغذية لما النائلي، من Wellness By Design medical center
تعرض أهم الفاكهة المفيدة، ةتعطي فكرة عن التي يجب تجنبها أثناء الحمل إن وجدت. 

 

لما النائلي

1. البابايا الخضراء

البابايا

تعتبر البابايا الخضراء من النباتات التي تدر اللبن. Galactagogues في ثدي الأم، كما أن هذه الفاكهة تحافظ على رطوبتك، وهو أمر ضروري أثناء الرضاعة الطبيعية. وهي مصدر غني بفيتامين سي غير الحمضي ويعمل كملين طبيعي، وبالتالي يمكن أن يساعد في منع الإمساك وتعزيز الهضم الصحي. لتضمين هذه الفاكهة في نظامك الغذائي، يمكنك إضافة نصف كوب من البابايا الخضراء إلى كوب العصير الخاص بك؛ حتى إن استهلكتها كعنصر في السلطة.

2. الموز

الموز

يعتبر الموز مليناً طبيعياً أيضاً ويمكن أن يساعد في الهضم. ولأنه مصدر غني بالألياف يمكن أن يساعد في منع الإمساك، كما أنه غني بالبوتاسيوم الضروري أيضاً أثناء الحمل وبعد الحمل. وستحتاجين إلى المزيد منه أثناء الرضاعة الطبيعية للحفاظ على توازن السوائل في جسمك.

3. الأفوكادو

الأفوكادو
الأفوكادو هي واحدة من الفواكه الأكثر فائدة، لصحة الأم والطفل على حد سواء. تحتوي الأفوكادو أيضاً على الكثير من البوتاسيوم. يمكن أن يساعد تناولها أثناء الرضاعة الطبيعية على تنمية بصر طفلك، وجودة شعره، وصحة قلبه، وهضمه.

4. الشمام

الشمام

الشمام غني بفيتامين ك وفيتامين ب والألياف والبوتاسيوم والمغنيسيوم والنياسين والثيامين والفولات. يمكن أن يساعدك تناول هذه الفاكهة على بقاء بشرتك رطبة، نظراً لأن هذه الفاكهة تحتوي على نسبة عالية من الماء، فهي تساعد في الحفاظ على توازن السوائل في الجسم أثناء الرضاعة الطبيعية وفي كل الأوقات.

5. سابوتا

سابوتا

السابوتا (المعروفة أيضاً باسم chikoo) هي فاكهة غنية بالسعرات الحرارية، ما يجعلها جيدة للأمهات المرضعات. فتناولها يعوض السعرات الحرارية التي يتم حرقها أثناء الرضاعة الطبيعية. وهي غنية أيضاً بالألياف والعديد من المعادن والفيتامينات. وتحتوي على نسبة عالية من الخصائص المضادة للالتهابات والمضادة للبكتيريا، ما يجعلها خياراً صحياً للنساء المرضعات.

6. التين

التين

التين غني بالعديد من المعادن مثل المنجنيز والمغنيسيوم والنحاس والكالسيوم والحديد والبوتاسيوم. كما أنه مصدر كبير للألياف وفيتامين ك وفيتامين ب6. هذا هو السبب الأساسي وراء استخدام الكثير من الشعوب للتين في سلطاتهم، كما أن العديد من شركات أغذية الأطفال تُدرج التين في منتجاتها.

هل هناك فواكه يجب تجنبها أثناء الرضاعة الطبيعية؟

ركزي على الفاكهة أثناء الرضاعة

لا داعي لتجنب أي فاكهة أثناء الرضاعة الطبيعية. حيث تعتبر الفاكهة مصدراً غنياً بالعناصر الغذائية الأساسية التي تتطلبها الأم المرضعة وطفلها. لذلك لا تترددي في إضافة مجموعة متنوعة من الفاكهة في نظامك الغذائي للرضاعة الطبيعية. ومع ذلك، إذا لاحظت أي رد فعل سلبي مثل الطفح الجلدي والتورم والقيء لدى طفلك بعد أن قمت بتضمين فاكهة معينة إلى نظامك الغذائي، فتجنبي تلك الفاكهة طالما أنك ترضعين. واستشيري طبيب الأطفال إذا لم يشعر طفلك بالتحسن في القريب العاجل

 

 

المزيد من صحة الطفل

X