اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

اتيكيت التعامل مع عاملة المنزل

لا بدّ من احترام المخدومة خادمتها، والتصرف معها بلباقة، بعيدًا من توجيه عبارات التأنيب لها باستمرار أو إرهاقها بطلبات لا تنتهي! وفي هذا الإطار، تتحدث خبيرة الاتيكيت نادين ضاهر لـ"سيدتي. نت" عن أصول التعامل مع عاملة المنزل.

خبيرة الاتيكيت نادين ضاهر
خبيرة الاتيكيت نادين ضاهر


• إذا أخطأت العاملة في عملها أو قصّرت في الخدمة المطلوبة منها، فيجب التحدث إليها برفق، مع تنبيهها بأدب حتى تنجز العمل المطلوب منها بحرص وإتقان في المرات المقبلة.

تابعوا المزيد: اتيكيت الرياضة الافتراضية


• لا يتقيّد كثيرون بقواعد الإتيكيت، عند تعاملهم مع العاملات المنزليات، لناحية استخدام الكلمات الجارحة في التخاطب وإياهن، أو عدم الاهتمام بملابسهن...


• تنصّ قواعد الاتيكيت على وجوب معاملة عاملة المنزل، باحترام ومودة، فهي تشارك أهل البيت في اليوميات، بعيدًا عن إرهاقها في العمل الشاق، واحترام حقها في الإجازة الأسبوعية، والاعتناء بها عند المرض، وإطعامها، بعيدًا عن أية إهانة أو أذى بدني، بالإضافة إلى إيفائها حقوقها في الوقت المناسب، ومن دون تباطؤ. وعند المناداة، يجب مخاطبتها باستعمال اسمها الحقيقي وليس لقبًا مهينًا أو غير لائق.
• ينبغي تعليم الأولاد أنه عند الطلب من الخادمة أي طلب، عليهم أن يستهلوا ذلك بعبارة: "لو سمحت"، وغيرها من العبارات اللطيفة التي تغرس في نفوس الناشئة معاني التواضع والمساواة والخلق السليم.


• يجب تعليم العاملة في المنزل طريقة أداء الأعمال المطلوبة منها، بروية وصبر، أما في حال التوبيخ، فيستحسن أن تسبق ذلك عبارة تقدير أو مديح أو مقدمة لطيفة تمهد الحديث لقبول التوبيخ. إلى ذلك، من الضروري تجنب التوبيخ على كل صغيرة وكبيرة.
• تخصّص للعاملة المنزلية غرفة، مهما كانت صغيرة، وذلك حتى ترتاح فيها وتشعر بالأمان والانتماء إلى العائلة. ولا يجب أن ننسى أن للعامل عائلة وأولاد، ومن حقها التواصل معهم.

تابعوا المزيد: اتيكيت التعامل مع ذوي الاحتياجات الخاصة