اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

ممرضة سعودية تنقذ حياة جارتها وجنينها بتوليدها في المنزل

كرَّمت هيئة الهلال الأحمر في الحدود الشمالية بالسعودية ممرضةً سعودية بعد نجاحها في إجراء عملية ولادة لجارتها في المنزل، بمساعدة فرقةٍ من "الهلال الأحمر".

تمَّ ذلك بعد أن استنجدت جارة الممرضة بها بإرسال طفلتها إليها، فما كان منها إلا أن توجَّهت إلى منزلها، وباشرت عملية الولادة على الفور للحفاظ على حياة جارتها وجنينها.

وأكدت الممرضة عبير حجي العنزي التي تعمل في قسم الولادة بمستشفى مدينة عرعر، شمال السعودية أن الحالة لم تكن تسمح بنقلها إلى المستشفى، مبينةً أنها استطاعت استناداً إلى خبرتها أن تساعد جارتها في إتمام عملية الولادة بنجاحٍ، قبل أن تحضر فرق الإسعاف من الهلال الأحمر إلى المكان، وتقدم لها أدوات الولادة وقص الحبل السري، ثم تنقل السيدة إلى المستشفى.

وفي حديثها لـ "العربية نت"، قالت الممرضة عبير: "جارتنا جديدة في السكن، ولا تعرف أنني أعمل ممرضةً، وعندما اقتربت من حالة الولادة، ولم يكن لديها أحدٌ في البيت، أرسلت ابنتها إلي طالبةً مني المساعدة. الأم كانت حينها تصرخ في الشارع فأدخلتها بيتها. وقتها أخذتني الفزعة، ولم أفكر بأي عوائق قد تترتب على ذلك، وذهبتُ لبيتها دون أي تجهيزات، وقمت بلف الطفل ببطانيةٍ بعد توليده، على الرغم من أن المشيمة كانت تلتصق به، وكانت كبيرة، حيث وضعتها على صدر الطفل وبطنه، كي يشعر بالدفء بسبب الجو البارد".

وأضافت "بعد ذلك قمتُ بعمل مساج لبطن الأم كيلا تنزف، ونظفت الرحم حتى وصلت فرقة الإسعاف". مبينةً أن "العملية تمت خلال 20 دقيقة، وتم قص الحبل السري، ونقلها إلى المستشفى"، كاشفةً عن أنها شعرت بالفخر والسعادة عند تكريم المدير العام للهلال الأحمر لها، وطلبه منها العمل متطوعة مع الهيئة.