اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

افتتاح أكبر متحف للغموض في الشرق الأوسط بالرياض

شهدت الرياض العاصمة السعودية أمس افتتاح متحف الغموض العالمي، الذي يعدُّ الأكبر من نوعه على مستوى الشرق الأوسط، وتحديداً في مجمع الرياض بارك في خطوة تهدف إلى مواكبة "الرؤية السعودية 2030"، الرامية إلى دعم مصادر التعلم والترفيه، وإعادة بلورة فكرتها، وتنويع فرص الاستثمار فيها.

وجاءت فكرة المتحف لتكون تجربةً علميةً مثيرة، إذ يتخصَّص في الخدع البصرية والنظريات العلمية الفيزيائية، إضافة إلى احتوائه على 80 معرضاً، تضم جملةً من الألعاب التعليمية والتفاعلية، والألغاز الذهنية الملائمة لكل الفئات العمرية التي من شأنها التحفيز على التأمل والتفكير في أجواء تحفُّها المتعة ويملؤها الشغف، وتُقدَّم جميعها عبر مجموعة من الصور المجسَّمة وثلاثية الأبعاد، والغرف الخاصة، منها غرفة المكعبات، وغرفة تحدي الجاذبية، والغرفة المقلوبة، يتمكَّن فيها زوار المتحف من التعرُّف على أساليب خداع العقل البشري، كما يتيح لزواره الفرصة لخوض تجارب حسية مختلفة، تمكِّنهم من لمس محتوياته والتعرف على فكرتها ومضمونها.

وبهذه المناسبة، عبَّرت مديرة المتحف عن سعادتها بهذا العمل قائلةً: "يسعدنا ويشرِّفنا تقديم هذا الحدث العالمي في مدينة الرياض، حيث سيكون أول متحف من نوعه في السعودية والأكبر مساحةً في الشرق الأوسط بـ 500 متر مربع، ويحتوي على عديد من النشاطات التفاعلية والخدع البصرية التي تقدم تجربة فريدة من نوعها، وتجذب الزوار".

وأضافت "المتحف مزيج بين المتعة والتعليم في الوقت نفسه، لأنه يشرح لماذا ترى أعيننا أشياء لا تفهمها أدمغتنا، ويقدم تجارب بصرية وحسية مثيرة للاهتمام، وتناسب جميع الفئات سواءً كنت طفلاً أو طالباً أو معلماً أو عائلة أو صغيراً أو كبيراً".

وتابعت "أهم ما يمتاز به المتحف ربطه العلم والابتكار بالمحتوى الترفيهي، وهي وسيلة مجدية لها مردودها الإيجابي على الأطفال وجيل الشباب، إضافة إلى كونه علامة تجارية دولية لها موقعها في أكثر من 25 مدينة حول العالم، واليوم يحط المتحف رحاله في الرياض بشكل دائم ليكون فرصةً استثنائيةً وترفيهيةً لكافة شرائح المجتمع".