اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

حقيقة وفاة الطفلة لجين تتصدر مواقع التواصل في السعودية

تصدرت أخبار إحدى مشاهير التواصل الاجتماعي مواقع التواصل الاجتماعي في السعودية والخليج خلال الساعات القليلة الماضية، وذلك بعدما انتشرت أنباء عن وفاة الطفلة السعودية الشهيرة المعروفة باسم "لجين أم رموش".

وتُعرف الطفلة لجين أم رموش وهي إحدى مشاهير التواصل الاجتماعي داخل المملكة العربية السعودية، ولديها عدة حسابات رسمية على مواقع التواصل الاجتماعي، كما أنها تمتلك ملايين المتابعين من جميع أقطار الوطن العربي، وتحظى بشهرة واسعة لما تقدمه من نشاط على السوشيل ميديا.

وأتت هذه الأنباء بعدما أطلق موقع "إنستغرام"، خاصية جديدة لأصحاب الحسابات الذين وافتهم المنية بالموت، بكتابة عبارة على حسابه "تذكروا هذا الشخص"، مع صورة وردة عن روح صاحب الحساب، ويتم تفعيل الخاصية فقط في حالة إرسال شهادة الوفاة للشركة.

وظهرت هذه العلامة على حساب لجين الشخصي على الإنستغرام، كما لاحظ الجمهور والمتابعون، أنها لم تشارك أي صورة أو فيديو جديد لها على حساباتها الرسمية منذ أشهر، وتسبب الخبر في صدمة عنيفة للجمهور السعودي، وذلك بعد انتشار الخبر الذي لم تأكده مصادر إعلامية رسمية.

بينما توقع بعض المتابعون أن حسابها على الإنستغرام تم توقيفه بسبب الفيديوهات والصور الجريئة التي لا تناسب عُمرها، إلا أنه وفي الوقت ذاته من غير الممكن أن يتم وضع علامة الوفاة على حساب ومازال صاحبه على قيد الحياة.

وهذه الأنباء أخرجت لجين عن صمتها لتطل على متابعيها عبر فيديو مصور، وتطمئنهم بأنها بخير وبصحة جيدة.