أسرة ومجتمع /شباب وبنات

للمراهقين... احذروا مواقع التواصل

إدمان الهواتف
مراهقة تستخدم الإنترنت عبر الهاتف
استخدام مواقع التواصل المفرط
الاستخدام المفرط للسوشيال ميديا
إدمان السوشيال ميديا

تشير دراسة جديدة أجريت مؤخراً في «جامعة جونز هوبكنز» في «بالتيمور ماريلاند» إلى أن الفتيات المراهقات اللاتي يقضين أكثر من ثلاث ساعات في اليوم على وسائل التواصل الاجتماعي، كـFacebook وInstagram وTwitter هن أكثر عرضة لخطر مشاكل الصحة العقلية، كالقلق، الاكتئاب والشعور بالوحدة.
وكشف الباحثون أيضاً أن الفتيات المراهقات المدمنات على استخدام مواقع التواصل الاجتماعي، قد يكنَّ أكثر عدوانية، أو يستنكرن الآخرين، أو يظهرن سلوكاً غير اجتماعي.

 

تقارير تحذر من مواقع التواصل

5875336-238954990.jpg

ويقول فريق البحث، إنه على الرغم من أن النتائج مثيرة للقلق، إلا أنهم يقترحون أن الأطباء قد يكونون قادرين على التقاط علامات التحذير المبكر من مشاكل الصحة العقلية، من خلال تتبع مقدار الوقت الذي يقضيه طلاب المدارس الثانوية في استخدام الإنترنت.
وأكد الباحثون أن وسائل التواصل الاجتماعي، أصبحت جزءاً يومياً من حياة معظم الفتيات المراهقات في الولايات المتحدة، حيث وجد تقرير «مركز بيو» للأبحاث لعام 2018، أن 97 في المائة من المراهقين أبلغوا عن استخدام مواقع التواصل الاجتماعي أصبحوا يتنقلون بينها لأكثر من 6 ساعات يومياً، وهو الأمر الذي يعد ناقوس خطر.

 

خطر الإدمان

5875341-913865379.jpg

وعلى الرغم من الإشادة بوسائل التواصل الاجتماعي لمساعدة الشباب على اكتساب مهارات تقنية وتكوين علاقات، فقد تم انتقاد الاستخدام المفرط لها، والذي يمكن أن يتسبب في العديد من المشاكل الصحية، مثل: الحرمان من النوم، التوتر، السمنة والتي يمكن أن يترتب عليها العديد من المشاكل الصحية الأخرى.
وفي هذا الصدد علق الدكتور «إبراهيم مجدي»، استشاري الصحة النفسية، أن استخدام مواقع التواصل الاجتماعي، يمكن أن تتسبب خلال مرحلة المراهقة بأمراض نفسية أخرى، وهو ما يعرف بإدمان استخدام مواقع التواصل الاجتماعي.
وأكد «مجدي» في تصريح خاص لمجلة «سيدتي» الإلكترونية، أن إدمان مواقع التواصل الاجتماعي، يمكن أن يزيد مع كثرة استخدام مواقع التواصل الاجتماعي، والتصفح لساعات طويلة، وهو الأمر الذي يؤدي إلى العزلة الاجتماعية، والهروب من الواقع عبر الانغماس في العالم الافتراضي.

 

علاج الإدمان على مواقع التواصل الاجتماعي

5875346-1870506549.jpg

وتابع «مجدي» أنه يمكن التصدي لإدمان استخدام مواقع التواصل الاجتماعي بعدة طرق مختلفة، منها:

  • الانشغال بممارسة التمارين الرياضية، أو بممارسة رياضة مفضلة، كالسباحة، أو التنس، أو المشي، أو ركوب الدراجات.
  • التجمع مع الأصدقاء لتعزيز العلاقات الاجتماعية، ومحاولة تجنب استخدام الهواتف.
  • التحدث مع الكبار في إعانتهم على التخلص من إدمان مواقع التواصل الاجتماعي.
  • تعزيز العلاقات مع العائلة وزيارة الأقارب.
  • تجنب الجلوس على انفراد.
  • عدم استخدام أجهزة حديثة، ومحاولة استخدام أجهزة المحمول القديمة والتي لا تعزز سوى الاتصال الهاتفي فقط.
  • محاولة النوم مبكراً، والاستيقاظ في وقت مبكر.


لإبداء آرائكم والأفكار التي تودون تناولها في قسم «شباب وبنات» راسلونا
على الإيميل الخاص بالقسم
shababwebanat@sayidaty. net
وسنقوم بالإجابة أو العمل على الموضوعات فى أقرب وقت من الإرسال

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X