أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

توعية نسائية بالرياض في فعاليات اليوم العالمي للتوحد

توعية نسائية بالرياض في فعاليات اليوم العالمي للتوحد
تحت شعار "نحو الاستقلالية الذاتية وتقرير المصير"
يشهد شهر إبريل من كل عام، بالتزامن مع اليوم العالمي للتوحد، إطلاق حملات توعية حول المرض، وفي هذا الإطار شاركت المراكز النسائية التابعة لفرع وزارة العمل والتنمية الاجتماعية في منطقة الرياض في فعاليات اليوم العالمي للتوحد تحت شعار "نحو الاستقلالية الذاتية وتقرير المصير".
وتمثلت المشاركة في تنظيم المركز الوطني للتوحد ومركز الرعاية النهارية في الحي الدبلوماسي، ووحدة التربية الخاصة في مركز التأهيل الشامل للإناث في "القدس"، ومركزَي التأهيل في الدرعية، والملز، وتأهيل الإناث في الخرج، كل على حدة، مجموعة من ورش العمل، والمحاضرات التثقيفية الداخلية الموجهة إلى الموظفات العاملات في مجال التوحد، وأمهات الأطفال المصابين بالمرض لتعريفهن بهذا الاضطراب، ونشر الوعي باحتياجات المصابين به، وأفضل الطرق لمساعدتهم وجعلهم أفراداً فاعلين في المجتمع.
وأشارت مساعد مدير عام فرع وزارة العمل والتنمية الاجتماعية في منطقة الرياض للإشراف الاجتماعي هيلة المكيرش، في كلمةٍ ألقتها بهذه المناسبة، إلى اهتمام وزارة العمل والتنمية الاجتماعية، ممثلةً في فرعها بالرياض، بتقديم كافة خدمات التربية والتأهيل الطبي والعلاجي لهذه الفئة الغالية على قلوب الجميع، والعمل على اكتشاف مهاراتهم الإبداعية، وإتاحة الفرصة أمامهم لتنميتها لكي يتمكَّنوا من العيش في ظروف طبيعية مثل غيرهم من أفراد المجتمع. وفقاً لـ "الوكالات".
وصاحبَ هذه المحاضرات عديد من الأركان التعريفية والتفاعلية التي نظمتها المراكز، بالتعاون مع بعض الجهات الخارجية المختصة بتأهيل وتدريب "أطفال التوحد"، منها مكتبة معارفي الأولى، ومركز حياتي، ومركز نبراس الخليج، كما ضمت الفعاليات بعض الأركان الخاصة بالمنشورات التوعوية، والعروض المرئية، والتجارب التطبيقية من إعداد مختصات النطق والتخاطب، والمختصات النفسيات في المراكز.

المزيد من أخبار أسرة ومجتمع

X